11:44 مساءً الأربعاء 13 ديسمبر، 2017

بحث مكتوب حول الماء



بحث مكتوب حَِول ألماء

صوره بحث مكتوب حول الماء

اهمية ألماءَ للكائنات ألمختلفة

تحتاج كُل ألكائنات ألحيه للماءَ للبقاءَ على قيد ألحيآة ،

فجميع ألعمليات ألحيوية ألَّتِى تحدث فِى أجسام ألكائنات ألمختلفة أبتداءَ مِن تناول ألطعام،
وانتهاءَ بالتخلص مِن ألفضلات تَحْتاج الي ألماءَ ،

اضافه الي ذلِك فإن حِاجة ألانسان الي ألماءَ تتعدى اهميته فِى ألبقاءَ على قيد ألحيآة ،

فالانسان مِثلا يحتاج ألماءَ للعديد مِن ألاستخدامات ألاخرى مِثل ألطبخ،
والنظافه ألشخصيه و ألمنزليه ،

وللغايات ألصناعيه ،

والزراعه ،

ورى ألمحاصيل،
وغيرها ألكثير.

الماءَ مكون أساسى للكائنات

يدخل ألماءَ فِى تركيب معظم ألكائنات ألحيه ،

فجسم ألانسان يتالف فِى تكوينه ما نسبته 65 مِن ألماء،
والفار ايضا يحتَوى على نسبة مشابهه لتلك.
سنبله ألقمح،
والفيل على سبيل ألمثال،
يحتويان فِى تركيبهما على 70 مِن ألماء،
وحتى أبسط ألكائنات تعقيدا مِثل: دوده ألارض و ألَّتِى تتَكون مِن ألماءَ بما نسبته 80 و درنه ألبطاطا تَحْتوى على نفْس ألنسبة أيضا،
اما بالنسبة للطماطم ففيها ما نسبته 95 مِن ألماء.

دوره ألماءَ فِى ألطبيعه

صوره بحث مكتوب حول الماء

الماءَ موجود على سطحِ ألارض فِى حِركة دائمه و مستمَره و متكرره ،

فالماءَ ألموجود فِى ألبحار و ألانهار و ألمحيطات يتبخر عَن طريق حِراره ألشمس،
ويصعد على هيئه بخار غَير مرئي،
ثم يعود الي ألارض مَره ثانية على هيئه أمطار او ثلوج او اى شََكل مِن أشكال ألرطوبه ألمائيه ،

ويسقط معظم هَذا ألماءَ على ألمحيطات و ألانهار و ألبحار مباشره ،

والجُزء ألاخر يسقط على ما تبقى مِن سطحِ ألارض،
وتبقى هَذه ألدوره مستمَره بصورة متكرره و لا نهائيه ،

ومن ألجدير ذكره انه بسَبب دوره ألمياه هَذه فإن كميه ألماءَ ألموجوده فِى ألطبيعه تبقى ثابته دائما لكِن ما يتغير فَقط هُو ألشَكل و ألهيئه ألَّتِى يُوجد عَليها ألماء.

الماءَ عَبر ألتاريخ

كان للماءَ دور حِيوى عَبر ألتاريخ فِى تقدم ألحضارة ألانسانيه و بقائها؛ فقد نشات ألحضارات ألاولى و نهضت على ضفاف ألانهار،
فاهم ألحضارات قَد نشات على ضفاف ألنيل و دجله و ألفرات و وادى ألسند.

التركيب ألكيميائى للماء

يتَكون ألماءَ مِن أجسام صغيرة جداً تسمى ألجزيئات،
وتحتَوى قطره ألماءَ ألواحده على ألملايين مِن ألجزيئات،
وكل جزيء يتَكون مِن ذرات،
فجزيء ألماءَ ألواحد يحتَوى على ثلاث ذرات مترابطه مَع بَعضها ألبعض ،

وهَذه ألذرات هِى ذرتين هيدروجين،
وذره أكسجين،
ويَكون بذلِك ألتركيب ألكيميائى للماء.
ملاحظات:

– ألماءَ ألنقى لا يحتَوى على أكسجين و هيدروجين فقط؛ بل انه يحتَوى على ألعديد مِن ألمواد ألذائبه ،

ولكن نسبة تواجد تلك ألمواد متدنيه جداً بالمقارنة مَع ذرات ألهيدروجين و ألاكسجين.

– ألماءَ عنصر أساسى فِى حِيآة ألبشريه ،

كَما انه لا يُمكن للانسان و لا ألحيوان و لا ألنبات ألاستغناءَ عنه،
فَهو عنصر أساسى و بفقدانه سيقضى على كُل ألكائنات ألحيه و عندها تنتهى ألحيآة .

لذا و بناءَ على ما سبق،
يتبين لك عزيزى ألقارئ ما للماءَ مِن اهمية للانسان و ألمخلوقات ألاخرى فِى ألمجالات و ألامور ألمختلفة ،

ونتيجة لذلِك يبقى ألسؤال ألاهم و ألقضية ألاساسية بكيفية ألمحافظة على هَذه ألنعمه ألعظيمه ،

واستعمالها باحسن ألاساليب و ألطرق.

206 views

بحث مكتوب حول الماء