بحث عن الحج والعمرة

بحث عَن الحج والعمرة

صوره بحث عن الحج والعمرة

الحج هُو الركن الخامس مِن اركان هَذا الدين العظيم
دين الاسلام خاتمة الاديان

والمعلوم ان الله تعالي قَد شَرع العبادات وامر بها لتحقيق مقاصد شَرعية جليلة وحكم عظيمة
وفي امتثالها الخير الكثير الوفير علي الافراد والمجتمعات فِي العاجل والاجل.

صوره بحث عن الحج والعمرة

وان مِن اعظم المقاصد فِي تشريع عبادة الحج: اقامة ذكر الله تعالى
وهو امر يتضحِ بجلاءَ لمن يعلم اذكار ومناسك الحج
وان أول اذكار الحج التلبية
حيثُ يقول الحاج بَعد الاحرام « لبيك اللهم لبيك
لبيك لا شَريك لك لبيك
ان الحمد والنعمة لك والملك
لا شَريك لك »
فالحاج بهَذا يلبي دعاءَ الله سبحانه لَه بالحج
رافعا شَعار التوحيد بدلا مِن شَعار الشرك الَّذِي كَان المشركون يضمنونه تلبيتهم
حيثُ كَانوا يقولون « لبيك لا شَريك لك
الا شَريكا هُو لك
تملكه وما ملك» فيستثنون اصنامهم مِن نفي الشركاءَ عَن الله تعالى.

صوره بحث عن الحج والعمرة

وان مِن ابرز اوقات الذكر والدعاءَ يوم عرفة
وافضل ذلِك “كلمة الاسلام” كَما قال رسول الله صلي الله عَليه وسلم فيما صحِ عنه أفضل الدعاءَ دعاءَ يوم عرفة
وافضل ما قلت أنا والنبيون مِن قَبلي لا اله الا الله وحده لاشريك لَه .

وقد كَان النبي صلي الله عَليه وسلم يشغل وقْته يوم عرفة بالذكر والدعاء
فانه لما صلي الظهر والعصر فِي نمَرة جمعا وقصرا دفع الي عرفة
فلم يزل يذكر الله تعالي ويدعوه حِتّى غربت الشمس
ولقد قال صلي الله عَليه وسلم خذوا عني مناسككم وفي عمل النبي صلي الله عَليه وسلم يوم عرفة مَع قوله هَذا توجيه الي التفرغ مِن بَعد الظهر الي غروب الشمس للذكر والدعاء
وان بَعض الحجاج يضيعون أكثر هَذا الوقت باعداد الطعام وتهيئة المكان والمراكب
وربما ضيعوه بقيل وقال
فيكونوا بهَذا قَد ضيعوا وقْتا مِن اغلي الاوقات وفرصة مِن اثمن الفرص فِي اجابة الدعاء
فليخفف الحجاج مِن الاشغال والتعلقات وليصرفوا أكثر وقْتهم فِي الدعاءَ والذكر.

صوره بحث عن الحج والعمرة

وبعد الوقوف بعرفة فإن الحاج ينتقل الي مزدلفة
وقد جاءَ الامر مِن الله تعالي لذكره سبحانه فِي هَذا الموضع: ﴿ فاذا افضتم مِن عرفات فاذكروا الله عِند المشعر الحرام واذكروه كَما هداكم وان كنتم مِن قَبله لمن الضالين ﴾
ونقرا التوجيه الرباني فِي كتاب الله تعالي بذكره فِي الايام المتبقية مِن ايام الحج قال الله تعالى: ﴿ واذكروا الله فِي ايام معدودات فمن تعجل فِي يومين فلا اثم عَليه ومن تاخر فلا اثم عَليه لمن اتقي ﴾ وهي ايام التشريق الثلاثة بَعد يوم النحر كَما فِي قول رسول الله صلي الله عَليه وسلم ايام التشريق ايام اكل وشرب وذكر لله .

فعلي مِن يوفقهم الله لاداءَ هَذه العبادة العظيمة – فرضا كَان حِجهم أو نفلا – ان يجتهدوا فِي تحقيق هَذا المقصد العظيم الَّذِي هُو مِن أهم مقاصد تشريع هَذا الركن العظيم مِن اركان الاسلام
قال الله تعالى: ﴿ واذن فِي الناس بالحج ياتوك رجالا وعلي كُل ضامر ياتين مِن كُل فج عميق ليشهدوا منافع لَهُم ويذكروا اسم الله فِي ايام معلومات
.﴾ سورة الحج.

صوره بحث عن الحج والعمرة

  • بحث حول مناسك الحج
الحج بحث والعمرة 178 مشاهده
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...