8:36 مساءً الجمعة 22 فبراير، 2019






اول يوم في المدرسة للطفل

اول يوم في المدرسه للطفل

بالصور اول يوم في المدرسة للطفل adbcf3fd17a05e494662625bb899fb3a

يعانى الكثير من الاباء و الامهات من خوف اطفالهم من المدرسه و عدم رغبتهم بالذهاب اليها، خصوصا في السنوات الاولي من الدراسه و هنا يحتار الاباء و الامهات فيما يمكن ان يفعلوه، و قد يخطئ بعضهم في التصرف في هذا الموقف و يجعل طفله اكثر خوفا و اكثر نفورا من المدرسة. فلماذا يخاف بعض الاطفال من الذهاب للمدرسه و كيف يمكن حل هذه المشكلة في هذا الموضوع ستجدون الاجابه عن هذه الاسئله و غيرها.

الاسباب
يحتار الكثير من الاباء في البحث عن الاسباب التى تؤدى الى خوف اطفالهم من الذهاب الى المدرسه و يرجع المختصون الاسباب عاده الى احد هذه العوامل:
التنشئه الاجتماعية: تلعب التنشئه الاجتماعيه دورا كبيرا في تقبل الطفل للمدرسه او خوفه منها، فاحيانا عندما يقوم الطفل بسلوك خطا فان الام تقوم بتهديده بانه ان لم يطع كلامها فانها ستجعله يذهب للمدرسه من هنا تنشا لدي الطفل افكار مخيفه عن المدرسه و يعتقد الطفل ان المدرسه مكان للعقاب، و قد يحصل الطفل على هذه الافكار بطريقه غير مباشره احيانا كان يسمع احد الوالدين او احد اخوته يتذمر من المدرسه و من الواجبات، لذلك على الام و الاب ان ينتبهوا لما يقولونه و لما يقوله ابناؤهم عن المدرسه وان يحرصوا على جعل المدرسه مكانا محببا و جميلا بالنسبه لاطفالهم عن طريق وصفهم لها.
الاعلام: يقضى الاطفال وقتا طويلا امام شاشات التلفاز و امام الاجهزه المختلفه و قد لا يتمكن الاباء من مراقبه كل ما تبثه هذه الوسائل، فبعض الرسوم المتحركه يمكن ان تصور المدرسه على انها مكان غير لطيف و به الكثير من الشجار و العنف او انه مكان ملل وان الاطفال في الرسوم المتحركه يفضلون ادعاء المرض على الذهاب الى المدرسه لذلك من المهم ان تراقب الام ما يشاهده الاطفال بحكم انها قد تقضى وقتا اطول في المنزل وان تعزز لدي الطفل حب المدرسه وان تقوم ما يشاهده الطفل باستمرار.
ظروف البيت: هناك العديد من الاشياء التى قد تحدث في البيت و التى تاثر على مدي حب الطفل للمدرسه فان كان البيت مكانا للشجار الدائم فان الطفل عاده يابي ان يتركه و يذهب الى المدرسه لسببين: الاول انه قد يظن ان المدرسه ايضا مكان مليء بالشجار و العنف، و الثانى انه قد يخشي ان يتشاجر و الداه في غيابه فيصاب احدهما بضرر ما ، بينما يكون هو بعيد عنهما، ناهيك عن الاثار النفسيه السلبيه الاخري لشجار الوالدين امام الاطفال. و هناك اسباب اخري قد تجعل الذهاب الى المدرسه امرا مريرا بالنسبه للطفل كان يرزق هذا الطفل باخ صغير، فيكره ان يترك البيت وينفرد المولود الجديد بالاهتمام من و الدته بينما هو في المدرسه لذلك احرصى على التحدث مع طفلك بصراحه و بشكل منفرد لتفهمى اسبابه و احرصى على تهدئته و شرح الامور له.
المواقف داخل المدرسة: من الممكن ان يكون سبب خوف طفلك من المدرسه هو ما مر به من تجارب سيئه و قد تشمل هذه التجارب ان لا تعامل المعلمه طفلك باحترام و حنان، او ان يتعرض طفلك للضرب من المعلمه او من احد الطلاب، او ان يضيع طفلك او ان يتاخر الوالدان في اصطحابه الى البيت، ابحث جيدا على المواقف التى تعرض لها طفلك و تاكد ان تهدا من روعه وان تعالج المشاكل وان تشرح له ان هذه الامور لن تتكرر.
عدم التمهيد المسبق: من المهم ان يمهد الوالدان لذهاب الطفل للمدرسه قبل فتره كافيه من التحاقه بها، و يجب ان يكون هذا التمهيد عن طريق اخبار الطفل عن المدرسه و وصفها كمكان جميل و امن، و يمكن للوالدين ان يعرضا صورا لاطفال يستمتعون بوقتهم في المدرسه و من المهم اظهار الجوانب التى تجذب الاطفال في المدرسه كالالعاب و اللوحات الملونه و غيرها.

بالصور اول يوم في المدرسة للطفل 20160629 1844

الحلول
لا بد من العلاج المبكر لمشكله خوف الاطفال من المدرسه و يكون ذلك بمعرفه الاسباب و من ثم ايجاد الحلول المناسبه لها، و هنا بعض النصائح التى يمكن للوالدين اتباعها:
الحوار: من المهم ان يتصارح الطفل و الوالدان وان يتم الحديث عن هذه المشكله و مناقشتها بهدوء و تان، فهذه هى الطريقه الامثل لمعرفه الاسباب التى ادت الى خوف الطفل من المدرسه و رفضه الذهاب اليها، و هذه الطريقه ايضا تعزز ثقه الطفل بنفسه حيث يجد ان و الداه يعاملانه كشخص كبير و ناضج، و من المهم عدم اجراء هذا الحوار امام اخوه الطفل او احد من اقاربه، بل يجب ان يكون على انفراد، و يجب على الوالدين بعدها اتخاذ خطوات لحل المشكلة.
الصبر: فلا يعقل ان يصبح الطفل محبا للمدرسه بين ليله و ضحاها، بل يجب ان ياخذ الوقت الكافي، و في هذه الفتره يجب على الوالدين ان يشجعا طفلهما وان يعززا ثقته بنفسه وان يبثوا فيه الافكار الايجابيه عن المدرسه و يمكن للام ان تذهب مع طفلها الى المدرسه و تقضى اليوم برفقته خصوصا اذا كان هذا اول يوم للطفل في المدرسه فبذلك يشعر الطفل ان المدرسه مكان امن و يكتشف انه لا يوجد شيء يدعو للخوف او القلق من المدرسة.
اذا كان سبب رفض الطفل الذهاب الى المدرسه هو غيرته من المولود الجديد فيجب عندها ان يقوم الوالدان باعطاء الطفل ما يحتاجه من انتباه و عطف و رعايه و عدم الانشغال عنه او اهمال متطلباته، و يستحسن ان تتحدث الام الى طفلها و تخبره بمقدار حبها له و اهتمامها به كى لا يشعر بالغيره من المولود الجديد و بالتالى يرفض الذهاب الى المدرسة.
يمكن للوالدين ان يتواصلا مع معلمه الطفل او مع المسؤوله في المدرسه لتراقب الطفل و تمنحه الاهتمام اللازم و تشجعه على حب المدرسه و يمكن للمعلمه ان تمدح الطفل امام اقرانه و زملائه او تجعله قائدا في الصف مما يساعد على شعوره بالاهميه و الاستحقاق فتصبح المدرسه بالنسبه اليه مكانا يحب الذهاب اليه.

بالصور اول يوم في المدرسة للطفل 20160629 1835
يجب على الوالدين ان لا يتاخرا على الطفل في المدرسه بل من المستحسن ان يصطحبه الى البيت مبكرا خصوصا في بدايه التحاقه بالمدرسه اما في الايام العاديه فيجب الالتزام بمواعيد الانصراف لان التاخر على الطفل يؤدى الى خوفه و رهبته من المدرسة.
يمكن ان ينشا الخوف من المدرسه اذا تم نقل الطفل الى مدرسه جديده لذلك يجب ان يتم التواصل مع المدرسه للتاكد من ارتياح الطفل فيها، و يجب تشجيع الطفل على تكوين صداقات جديده في المدرسه لتشجيعه للذهاب اليها.
يستحسن ان يتم الحاق الطفل بروضه قبل الحاقه بالمدرسه بحيث تكون الروضه مكانا للعب و التعلم في ذات الوقت، فهذا يهيئ الطفل لجو المدرسه و يجعله اجتماعيا فلا يرهب المدرسة.
يفضل ان يقرا الوالدان في العلوم النفسيه و التربويه فهذا الامر مهم جدا لمراحل نمو طفلهم المختلفه فكل عمر يحتاج رعايه خاصه و يستلزم عنايه من الوالدين، و سن الالتحاق بالمدرسه سن حساس جدا، و سيكون اسهل على الوالدين ان يتعاملا معه اذا كانا مطلعين على الكتب التربوية.

بالصور اول يوم في المدرسة للطفل 20160629 1836

خاتمة
من المهم ان تتم معالجه خوف الاطفال من الذهاب الى المدرسه مبكرا، فالعلاج المبكر يساعد على تفوق الطفل في الدراسه و الابداع في المدرسه اما اهمال المشكله فانه لن يزيد الا من كره الطفل للمدرسه مما يؤدى الى تدهور ادائه فيها، وقتل ابداعه و ثقته بنفسه و قد يؤدى الى فشله لاحقا.

  • اول يوم في المدرسة للطفل
  • كيف نعالج الخوف عند بنتي في المدرسه
493 views

اول يوم في المدرسة للطفل