اول شهيده في الاسلام قصة سمية بنت خياط

اول شَهيده فِي الاسلام قصة سمية بنت خياط

صوره اول شهيده في الاسلام  قصة سمية بنت خياط

سمية بنت الخياط وهي ام عمار بن ياسر وهي أول شَهيدة بذلت روحها رخيصة لاعلاءَ كلمه الله تعالي اسلمت فِي مكة وهي مِن الَّذِين جاهروا باسلامهم فيها فقتلها ابو جهل بطعنها وهي عجوز لا حَِول لَها ولا قوه فكَانت أول شَهيدة للاسلام

عن مجاهد
قال: أول شَهيد استشهد فِي الاسلام سمية ام عمار
قال: واول مِن اظهر الاسلام رسول الله
وابوبكر
وبلال
وصهيب
وخباب
وعمار
وسمية ام عمار فكَانت فِي المرتبه السابعه فِي اشهار اسلامها دون خوف مِن الكفار والمشركين

زواجها كَانت سمية زوجة ياسر بن عامر بن مالك بن كنانة وكان مِن العرب القحاطانيين جاءَ الي مكة مَع اخوانه مِن اليمن فاقاموا فيها ثُم رجع اخوانه الي اليمن وبقي هُو فِي مكة فحالف ياسر ابا حِذيفة ابن المغيره وكَانت سمية امه ابا حِذيفه فتزوجها ياسر ورزقا بعمار فاعتقها ابو حِذيفه ومع بدء الدعوه كَانت مِن اوائل مِن اسلموا هِي وياسر واخوه عبدالله وابنها عمار
تعذيب المشركين لال ياسر

صوره اول شهيده في الاسلام  قصة سمية بنت خياط

بعد اعلان اسلام ال ياسر ابتدات قصة العذاب لتركهم الشرك فصبروا واحتملوا الحرمان والاذي وابوا العوده الي الكفر وبعد ان اشتد العذاب علي عمار اظهر الكفر للمشركين فِي الظاهر ولكن فِي داخِله كَان الاسلام يسكن قلبه فنزلت ايه فِي شَان عمار فِي قوله عزوجل: مِن كفر بالله مِن بَعد ايمانه الا مِن اكره وقلبه مطمئن بالايمان))
وعندما اتي رسول الله قال:ما وراءك قال : شَر يا رسول الله ما تركت حِتّى نلت منك وذكرت الهتهم بخير!
قال: كَيف تجد قلبك قال : مطمئنا بالايمان
قال : فإن عادوا لك فعد لَهُم ومع زيادة العذاب علي المسلمين هاجر عمار الي المدينة وشارك فِي معركه بدر واحد والخندق وشهد بيعة الرضوان والجمل الي ان استشهد فِي معركة صفين

وكان كلما مر عَليه الصلآة والسلام علي ال ياسر وهم فِي البطحاءَ يعذبون علي يد المشركين يدعوا لَهُم بالصبر فعن ابن اسحاق قال: حِدثني رجال مِن ال عمار بن ياسر ان سمية ام عمار عذبها هَذا الحي مِن بني المغيرة بن عبد الله بن عمر بن مخزوم علي الاسلام
وهي تابي غَيره
حتي قتلوها
وكان رسول الله—مر بعمار وامه وابيه وهم يعذبون بالابطحِ فِي رمضاءَ مكة
فيقول: صبرا ال ياسر فإن موعدكم الجنة

وفاتها

صوره اول شهيده في الاسلام  قصة سمية بنت خياط

وبعد العذاب والاذي الَّذِي لحق بسميه نالت الشهادة بطعنة مِن ابو جهل بخنجر بطعنها فِي قلبها فماتت علي الفور وكَانت امرآة عجوز لا حَِول لَها ولا قوة ولكنها ابت الا ان تموت علي الاسلام والهدي وبعد وقْت مِن الزمن يابي الله الا ان يحق الحق ويزهق الباطل يموت ابو جهل فِي معركه بدر علي يد ابني عفراءَ عوف بن الحارث واخوه معوذ بن الحارث حِيثُ طعناه ولكنه كَان ضخما صلدا فلم يمت مِن طعناتهما فجاءَ عبدالله بن مسعود فقتله قال عبد الرحمن بن عوف اني لفي الصف يوم بدر
اذ التفت فاذا عَن يميني وعن يساري فتيان حِديثا السن
فكاني لَم امن بمكانهما
اذ قال لِي احدهما سرا مِن صاحبه: يا عم ارني ابا جهل فقلت يا ابن اخي ما تصنع بِه قال: عاهدت الله ان رايته ان اقتله أو اموت دونه
قال لِي الاخر سرا مِن صاحبه مِثله
فاشرت لهما اليه،فشدا عَليه مِثل الصقرين،فضرباه حِتّى قتلاه))

بعد مقتل ابا جهل
قال النبي صلي الله لعمار بن ياسر قتل الله قاتل امك))

 

  • معنى اسم سميه وهى اول شهيده فى اﻻسﻻم
  • أول شهيدة في الإسلام
  • صور بنات صغار شهيدة
  • صورلاسم سميةوعمار
الاسلام اول شهيده 134 مشاهده
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...