القراءة منهج حياة pdf د/ راغب السرجاني

القراءة مِنهج حِيآة pdf د/ راغب السرجاني

صوره القراءة منهج حياة pdf د/ راغب السرجاني

 

القراءة مِنهج حِياة
تاليف: د/ راغب السرجاني
القاهرة
مؤسسة اقرا للنشر والتوزيع والترجمة
ط 1
1427ه
48 ص.
عرض وتحليل
محمد حِسن يوسف
هَذا الكتاب يحاول ان يوضحِ مِنهجية القراءة واهميتها فِي حِيآة المسلمين
وهو عبارة عَن رسالة قصيرة
ولكنها شَيقة وممتعة فِي محتواها
ما ان تبدا فيها حِتّى تجذبك لكي تنتهي مِنها قَبل ان تغادر مجلسك ونحاول فيما يلي استعراض أهم الخطوط الرئيسية لهَذه الرسالة.
يبدا المؤلف رسالته باثارة السؤال: كثِيرا ما نسمع بَعض الناس يسال: ” ما هِي هوايتك “ ويرد بانه كثِيرا ما يستغرب ان يَكون رد انسان ما علي هَذا التساؤل بالقول: ” أنا هوايتي القراءة “
وتبرير ذلِك ان القراءة ليست هواية! بل يَجب ان تَكون القراءة هِي ” مِنهج حِياتك “.
ويقول المؤلف: ان مما يدعو للتفكير ان تَكون الكلمة العظيمة الَّتِي بدا بها الوحي علي الرسول صلي الله عَليه وسلم هي: ﴿ اقرا ﴾ ] العلق: 1 [
كان مِن المُمكن ان يبدا الوحي باي كلمة اخري غَيرها
ومع ان النبي صلي الله عَليه وسلم امي لا يقرا
الا ان هَذه الكلمة توجه له! اذن فقد بدا الوحي خطابه لخاتم الرسل بامر صريحِ مباشر
مختصر فِي كلمة واحدة تحمل مِنهج حِيآة امة الاسلام … ﴿ اقرا ﴾!!
ثم نسال بَعد ذلك: ” لماذَا نقرا “ و ” هَل القراءة وسيلة ام غاية “ والاجابة عَن هَذا هُو ان القراءة وسيلة
كَما اننا نقرا لكي نتعلم
وقد وضحِ الله عز وجل ذلِك فِي الايات الخمس الاولي مِن القران الكريم
قال تعالى: ﴿ اقرا باسم ربك الَّذِي خلق خلق الانسان مِن علق اقرا وربك الاكرم الَّذِي علم بالقلم علم الانسان ما لَم يعلم ﴾ ] العلق: 1 – 5 [.صوره القراءة منهج حياة pdf د/ راغب السرجاني

وقد حِدد الله تعالي لنا فِي هَذه الايات الخمس ضابطين مُهمين للقراءة:
o الاول مِن قوله تعالى: ﴿ اقرا باسم ربك الَّذِي خلق ﴾ نتعلم أنه لابد ان تَكون القراءة بسم الله
فلا يجوز ان نقرا ما يغضب الله
او ما نهي الله عز وجل عَن قراءته.
o والثاني هُو الا تخرجك القراءة ولا العلم عَن تواضعك
فلا تتكبر بالعلم الَّذِي علمت
بل تذكر علي الدوام ان الله عز وجل هُو الَّذِي مِن عليك بِه … ﴿ اقرا وربك الاكرم الَّذِي علم بالقلم ﴾ فَهو الَّذِي ﴿ علم الانسان ما لَم يعلم ﴾
فليعلم القارئ أو المتعلم مُهما وصل الي اعلي درجات العلم فِي زمانه ان الله عز وجل هُو الَّذِي علمه.
كَما سطرت لنا السيرة موقفا آخر رائعا غريبا جداً علي الزمن الَّذِي حِدث فيه
بل وعلي غَيره مِن الازمنة
حتي زماننا! أنه موقف فداءَ الاسري فِي بدر
فقد كَان الرسول صلي الله عَليه وسلم يطلب مِن الاسير المشرك الَّذِي يُريد فداءَ نفْسه مِن الاسر تعليم عشرة مِن المسلمين القراءة والكتابة! هَذا شَيء غريب جدا
وخاصة فِي ذلِك الزمن الَّذِي انتشرت فيه الامية
لكن القراءة والكتابة والتعلم احتياجات ضرورية لاي امة تُريد النهوض والتقدم والرقي!!
ومن مواقف السيرة كذلك
اننا نجد ان الصحابي الَّذِي يستطيع القراءة كَان يقدم علي اصحابه
انظر الي زيد بن ثابت رضي الله عنه
الذي قدم علي كثِير مِن الصحابة
وصار ملاصقا للرسول صلي الله عَليه وسلم بصفة شَبه دائمة لانه يتقن القراءة والكتابة
وكلنا يعرف ابا هريرة رضي الله عنه
وكيف كَان حِفظه لحديث رسول الله صلي الله عَليه وسلم.
لهَذه المواقف ولغيرها غرس حِب القراءة فِي قلوب المسلمين
وكَانت المكتبات الاسلامية فِي التاريخ الاسلامي مِن اعظم مكتبات العالم
بل اعظمها علي الاطلاق ولقرون طويلة.

هَذه هِي اذن قيمة القراءة فِي الميزان الاسلامي
وهَذه هِي قيمة القراءة فِي تاريخ المسلمين
ومع كُل هَذا التاريخ
وكل هَذه القيمة
الا ان امة الاسلام للاسف الشديد تعاني اليَوم مِن امية شَديدة! فنسبة الامية التامة عدَم القراءة والكتابة اصلا فِي الشعوب المسلمة تصل الي 37%!! كَما تنتشر درجات كثِيرة مِن الامية غَير المباشرة فِي امة الاسلام:
 فهُناك مِن لا يعرفون اشياءَ كثِيرة فِي غاية الاهمية تحدث فِي دنيا الناس
 وهُناك اخرون عندهم امية دينية
 البعض الاخر لديهم امية سياسية
ولا يعرف كَيف تسير الامور
 ومن الناس مِن لديه امية فِي القانون
لا يعرف ما هِي حِقوقه أو واجباته
وعلي ذلِك فقس كُل العلوم.

ان مفتاحِ قيام هَذه الامة هُو كلمة: ﴿ اقرا ﴾
لا يُمكن ان تَقوم الامة مِن غَير قراءة
لهَذا كَان أحد المسئولين اليهود يقول: ” نحن لا نخشي امة العرب
لان امة العرب امة لا تقرا “
وصدق اليهودي وهو كذوب
فالامة الَّتِي لا تقرا هِي امة غَير مهيبة ولا مرهوبة.
مما سبق يتبين لنا ان لدينا مشكلتين رئيسيتين:
الاولى: ان بَعض الناس لَم يتعودوا علي القراءة
ويملون سريعا
وكلما علت همتهم وبداوا فِي القراءة عادوا مِن جديد الي الكسل والخمول
وهؤلاءَ فِي حِاجة الي وسائل تعينهم علي القراءة وعلي الاستمرار فيها.

صوره القراءة منهج حياة pdf د/ راغب السرجاني
الثانية: فَهي ان بَعض الناس يقراون فعلا
وينفقون اوقاتا طويلة فِي القراءة
ولكنهم لا يقراون لهدف معين
ولا يعرفون ماذَا يقراون لتصبحِ قراءتهم نافعة ومفيدة
وهؤلاءَ فِي انتظار حِسن التوجيه الي الموضوعات الأكثر نفعا وفائدة
ونستعرض فيما يلي هذين الموضوعين بالتحليل:

كيف احب القراءة حِدد المؤلف عشر وسائل هامة يعين الله بها علي حِب القراءة
وهي:
1
استحضار النية
2
وضع خطة للقراءة
3
تحديد وقْت ثابت للقراءة واستغلال الفراغات البينية
4
التدرج
5
الجدية
6
التنسيق للمعلومات والنظام فِي كُل شَيء
7
تكوين مكتبة متنوعة فِي البيت
8
نقل ما تقرا الي الغير
9
التعاون مَع اصحابك واخوانك فِي القراءة
10
النقل مِن العلماء

ماذَا اقرا لَو انني بالفعل سوفَ اقرا
واريد ان احقق هدفا مِن القراءة
ولدي مِن الحماسة والعزيمة ما يبلغني هدفي
فالسؤال الَّذِي يطرحِ نفْسه هو: ماذَا اقرا ويطرحِ المؤلف عشرة مجالات نقرا فيها
تعد بِداية لما يفترض ان نقراه
وكل ميسر لما خلق له:
1
اول ما نقرا
واعظم ما نقرا
واهم كلمات نقرؤها هِي كلمات القران الكريم
2
وثاني هَذه المجالات
وهو أيضا فِي غاية الاهمية: احاديث الرسول صلي الله عَليه وسلم
ويمكن البدء بالاربعين النووية
فرياض الصالحين
وكلاهما للامام النووي
ثم اللؤلؤ والمرجان فيما اتفق عَليه الشيخان
ولتقرا أيضا مختصر البخاري ومختصر مسلم.
3
والمجال الثالث للقراءة
هو: العلوم الشرعية
ومن امثلة الكتب الَّتِي يُمكن مِن خِلالها بناءَ قاعدة جيدة فِي العلوم الشرعية: مختصر تفسير ابن كثِير
وفقه السنة
وكتاب الايمان للدكتور محمد نعيم ياسين
ثم مختصر مِنهاج القاصدين
وكتاب خلق المسلم للشيخ الغزالي
ثم كتاب المرآة فِي التصور الاسلامي للدكتور عبد المتعال الجبري
وكتاب الرحيق المختوم للمباركفوري
وصور مِن حِيآة الصحابة لعبد الرحمن رافت الباشا
وماذَا خسر العالم بانحطاط المسلمين لابي الحسن الندوي
ومن روائع حِضارتنا للدكتور مصطفي السباعي
كَما يُمكن أيضا ان تقرا كتابا جميلا فِي شَرحِ الاحاديث النبوية
مثل كتاب: جامع العلوم والحكم لابن لرجب الحنبلي
وكذلِك كتاب العبادة فِي الاسلام
للدكتور يوسف القرضاوي.
4
المجال الرابع للقراءة
هو: القراءة فِي مجال التخصص
فالقراءة فِي مجال التخصص الدنيوي مُهمة للغاية
حتي يُمكنك تحسين مستواك والارتقاءَ بقدراتك ومواهبك وامكانياتك.
5
مجال التاريخ
واهم ما نقرؤه هُو تاريخ الرسول صلي الله عَليه وسلم
ثم تاريخ الخلفاءَ الاربعة
ثم بقية التاريخ الاسلامي
ثم التاريخ غَير الاسلامي.

صوره القراءة منهج حياة pdf د/ راغب السرجاني
6
قراءة الواقع
وهَذا المجال خطير جدا
وفي نفْس الوقت هُو حِتمي للمسلم المثقف الواعي
والمقصود بقراءة الواقع الَّذِي نعيشه
هو: قراءة الواقع السياسي والاقتصادي والعلمي فِي العالم
قراءة هَذا الواقع فِي بلادك
وفي بلاد المسلمين
وفي بلاد العالم بصفة عامة.
7
المجال السابع مِن مجالات القراءة
مجال نعاني فيه قصورا شَديدا
وهو: مجال قراءة الراي الاخر.
8
القراءة فِي الشبهات الَّتِي اثيرت حَِول الاسلام وطرق الرد عَليها.
9
المجال التاسع الَّذِي نحتاج ان نقرا فيه
وربما يثير شَيئا مِن الغرابة
هو: مجال الاطفال.
10
المجال العاشر والاخير مِن مجالات القراءة
هو القراءة الترويحية.

*****

وبهَذا يختتم المؤلف حِديثه الممتع والشيق عَن القراءة واهميتها فِي حِيآة المسلمين اليوم
وانه إذا ما اراد المسلمين اليَوم اللحاق بالركب الَّذِي كَانوا هُم قادته فيما مضي فعليهم البدء كَما بدا اسلافهم العظام
بالقراءة والتدبر فيما يقراون!!

25 مِن ذي الحجة عام 1426 مِن الهجرة الموافق فِي تقويم النصاري 25 مِن يناير عام 2006 .

 

pdf القراءة حياة منهج 167 مشاهده
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...