5:02 صباحًا الجمعة 24 مايو، 2019




الفية ابن عمار بالكلمات

الفية ابن عمار بالكلمات

صور الفية ابن عمار بالكلمات

يعرف الكثير منا الفية الشاعر ابن عمار …والتي تعتبر من عيون الشعر النبطي حيث استعصت معارضتها على كثير من كبار الشعراء …
تواترت الروايات بانه من اهالى بلدة ثادق المحمل .

 

.

 

حيث دارت احداث قصة مولد تلك القصيدة التي رددتها الاجيال و تغني بها الكثير .

 


وبيننا و بين زمن هذه زمن هذه القصيدة ما يقارب المائتان و الخمسون سنة …
الملفت في هذه الالفية ان لكل حرف منها اربعة ابيات على قافية واحدة و يختم بقافية لجميع الاحرف .

 

.

صور الفية ابن عمار بالكلمات
على سبيل المثال يقول في اول ابياتها
الف اولف من كلام نظيف………….ودموع عيني فوق خدى ذريف
يالايمن في حب ذاك الوليف…………دقاق رمش العين سيد الخوندات
خوندات ياللى ما بعد عاشرنه………… قل له تراهن بالهوي يذ بحنه
قلبي و قلبك يالمولع خذ نه…………عزى لمن مثلى تعرف للا فات
……….
احداث القصة كما تناقلها الناس تقول ان ابن عمار لم يكن له صلة بالشعر او انه بحكم و ضعة مطوع
لم يكن يعرف عنه نظم القصيد…
كان ملازما للمسجد يقرا القران و ياتية الناس للرقية و ما الى ذلك من تلك الامور..
ذات يوم مرت مجموعة من الفتيات و راينة .

 

.فقالت واحد منهن هل تتحديننى ان اغوية

 


فقلن لها نعم .

 

فكان الشيطان خير عوين لها .

 

.


ذهبت الية و عرضت نفسها عليه ليرقيها عن مرض بها …
وبينما هو يرقيها اخذت تبدى شيئا من محاسنها له بان تفتح شيئا من صدرها و كانها تريد بذلك ان يرقيها
وتكررت زياراتها له حتى تمكن منه الشيطان…
واخذ يتبعها اذا خرجت من عندة او عند مرورها كما في سياق القصيدة
حيث يقول:
التا تليت الزين و الزين مقفى ………..امشي و حتفى ناقلة فوق كتفي
لا شفت مجدول و كتف(ن و ردف(ي)……….

 

ما اقوى التفت لو طوحوا لى بالاصوات
اصوات وان قالوا هبيل و سايح………… طرد المقفى يالمشقي فضايح
قلت اية مير اصواتكم و النصايح ………… مثل المطر فوق السحال المكفات
…..
ويبدو انه في احدي زياراتها له طلب منها حاجتة فتمنعت و قالت له خذنى على السنةكما في هذه الابيات
السين سلمت الد راهم و عيا ………..

 

و اللى بغيت من الغضى ما تهيا
يقول و الله لو تحب الثريا ……… .

 

.خذنى علىالسنة تشوف الطرابات
طرابات ينسنك كل الدروب(ي ………..لعلك بباقى حياتك تتوب(ي)
وتلقي محلك بين جدى و ثوبى ………..وتشوف فرق السمر فيهن لذات
……
ذهب لوالدها ليطلب يدها منه و لكن و الدها رفض بحكم الاعتبار القبلى .

 

.

 

حيث يقول
الضاد ضد(ن حال بينى و بينة ………..

 

يقول هذا صانع ن لاتبينه
عسي البلا يبلاة بصبى عينة ………..

 

يسهر و لا يمرح من الليل ساعات
ساعات جعلة ما يشوف الجدار ………….

 

و لا يعرف اليل هو و النهار
عساة يوم الحشر يبعث حمار ………… و يحملونة حمل الاسراف سيات
توضح الابيات هنا انهم انتقلوا عن بلدتة فاخذ يتوجد عيها و يوصفها
الثا ثمانة حب رمان طايف ………او قحويان في رياض عطايف
متمثل(ن بالزين سيد العفايف ……….عمهوجة(ن فيها من الحور شارات
شارات فيها من ضبى الحمادى ……….هى لذة الد نيا و غاية مرادي
من يوم شد صويحبى من بلادى ……….عليه جاوبت الحمامة بالاصوات
………….


ومن سياق القصيدة نفهم انها ارسلت له مكتوبا تسلم عليه فيه كما يقول .

 

:
الجيم جانى من عشيرى سلامي(ي …………ولا لقينا من يرد السلام(ي)
عليه زرع القلب هايف و ضامي…………..ما لى جدا كود البكا و التنهات
انهت على ما فاتنى من زمانى ………….يوم الحبيب زارنى في مكاني
وراى ما اخذ ت القضا يوم جانى ………….توى د ريت البيض فيهن جنات
……….
ومن و جدة عليها يقول
الحا حلية بالوطن ما لقيتة ………… عذلت نفسي عنه و لا قويته
وهو لو يذ كر يم مسكة نصيته………….انصاة لو دونى و دونة مسافات
مسافات لوهي في بحور الظلام ………..

 

او و سط بنتيل حداة و الولام
والي تهيا لى بلوغ المرام………….صبرت لود شيت بحر الظلمات
……………….
ومن الابيات المؤثرة فيها قوله .

 

.:
الدال دامي ما مسكت الذ و ايب …………..لو قيل طيب قلت ما نيب طايب
د نو ستاد القبر و ادنو النصايب ………….دنو دواة الحبر اكتب سجلات
سجلات اريد اكتب بها لى و صية………….عمري غدا ياوجد اهيلى عليه
قولو لصافي اللون ياقف عليه…………يكود يرجع و يتحسف بما فات
……………..
ومن جمال و صفة و ارتباطة ببيئتة قوله .

 

.:
الرا ردوف صويحبى ثقلنهه………..ونهود للثوب الحمر شلعنه
ولباسها ما احلى بياضة و فنه………من فوق جسم(ن)فية من عرق الارطاة
ارطاة غرمول ذرتة الذ و ارى ……… و الله لولا نى عن الترف اداري
لاضوى عليها مثل ذيب الغدارى ……..جايع و بالغابة عيالة مجيعات
ساءت حالتة بعد ذلك و يقال انه و اخذ يهيم على و جهة في الشوارع و يرد د هذه القصيدة و هو يضع خيشة على راسة حيث اوردت بعض الروايات ان الباس اصبحو يعرفونة بابو خيشة .

 

.!!!
وتعد د ت الروايات بذ لك..

 

و ايا كانت فليست مهمة فمضمون القصة توردة لنا تلك القصيدة اللتى سيخلدها التاريخ بما فيها من و جد و حكمة و وصف و جزالة في المعاني .

 

.


من ابيات الحكمة التي تضمتها القصيدة يقول
العين عن من ينقل الهرج حذراك ………تراك كنك ناقل داك برداك
والي سمع له هرجة من حكاياك ………..يحطها مثل القصور المبناة
مبناة يبنى مثل خشم الغرابة………… و يكدر المشروب عقب الطرابة
وهو يشادى بومة(ن في خرابة ………لا ناقل هرجة و لا كفو هرجات
……………………….
ولعلى اختم بهذه الابيات الاكثر من رائعة .

 

.

 

و التي يصف فيها راعى الهوي بعد تقد السن فيه .

 


اللام ليت العمر ينكس لحلة …………….قيمة ثلاثين السنة هي محلة
الرجل قبل الشيب ياحلو دله…………….وان لاح فيه الشيب ما به طرابات
ما به طرابات و لا يقبلونة ……………لو حط له قذ له و كحل عيونه
اهل الهوي عقب الغلا ينكرونة …………….لو هو مصافيهم على فايت(ن فات
هذه القصيدة غناها عدد من الفنانين و كان اولهم الفنان الشعبى سالم الحويل .

 

.
لكن الفنان سالم الحويل لم يغن ابياتها كاملة و لكنة ابدع فيها و عرفها اغلب الناس منه …
بعد ذلك غناها الفنان الشاب عبدالعزيز المنصور بشكل هاديء و غناها بكامل ابياتها …
رحمك الله يابن عمار و اسكنك و اسع جنانة ….
القصيدة ليست كاملة و لكن اعتقد انه هذي الزبدة

    الفية ابن عمار بدون موسيقى

    صور عمار الد

659 views

الفية ابن عمار بالكلمات