الفنانة الاردنية هيام جباعي

الفنانة الاردنية هيام جباعي

صوره الفنانة الاردنية هيام جباعي

ممثلة اردنية
شاركت علي مدار سنوات فِي الدراما الاردنية والخليجية
وتنوعت اعمالها بَين الدراما البدوية والتاريخية والدراما الاجتماعية
ومن مسلسلاتها فِي هَذه الفترة: راس غليص
ابو جعفر المنصور
الرحيل
الساكنات فِي قلوبنا)
ثم جاءت فِي مصر
وشاركت فِي عدة اعمال سينمائية مصرية
هى: مترو
كارت ميموري
4 كوتشينة).

تبدي الفنانة الاردنية هيام جباعي تفاؤلها بمستقبل الدراما الاردنية
لتاخذ دورها الحقيقي فِي التواصل مَع المجتمع وقضاياه
ولكنها بنفس الوقت تدعو جميع المؤسسات المعنية للاهتمام بالفنان الاردني ودعمه بمختلف السبل لتَكون لَه مكانته علي المستوي العربي.
واشارت جباعي فِي لقاءَ مَع “الغد” الي ضرورة توفير الامكانات أمام الفنان الاردني لتقديم منتج ثقافي يستطيع مِن خِلاله منافسة الاعمال الدرامية العربية
مؤكدة دور المؤسسات الثقافية والاعلامية فِي النهوض بقطاع الدراما
الذي اصبحِ صناعة مُهمة
يمكنها ان تعود بالفائدة علي الدخل القومي لاي بلد.
وتعتز جباعي
الَّتِي اثبتت حِضورها علي الساحة الفنية العربية خِلال فترة قصيرة
بمشوارها الفني
الذي بدا قَبل خمس سنوات
حيثُ كَان المسلسل التلفزيوني الاردني “راس غليص”
العمل الاول لَها حِيثُ جسدت شَخصية العنود
لتتوالي عَليها بَعد ذلِك الاعمال الفنية
فشاركت فِي مسلسل “عودة ابو تايه”
ثم فِي مسلسل “عطر النار”
ولعبت دور اميرة تركية.

صوره الفنانة الاردنية هيام جباعي
وتوسعت دائرة اعمالها
لتخرج مِن المحيط المحلي الي العربي
فشاركت فِي المسلسل السعودي “طاشَ ما طاش”
الذي حِظي بنسبة مشاهدة عالية
وكذلِك المشاركة فِي مسلسل “قبائل الشرق”
وتوقفت عَن المشاركة فِي التمثيل لفترة قصيرة
حيثُ سافرت الي فنزويلا
ثم عادت لمتابعة تصوير اعمالها الدرامية التلفزيونية والسينمائية فِي أكثر مِن بلد عربي”
وفقا لما تقول.
وتؤكد جباعي اعتزازها بتجربتها الفنية فِي الدراما الخليجية
وخاصة أنها شَاركت فِي مسلسل سعودي آخر بعنوان “كلنا عيال قرية”
مع نجوم لَهُم حِضورهم علي الساحة العربية مِثل؛ عبدالله السدحان وناصر القصبي ومحمد الطويان
مؤكدة رغبتها بتكرار التجربة الخليجية مستقبلا متَى ما قدم لَها عمل مميز بفكرته ومضمونه.
وتري ان هَذه المشاركة اكسبتها المزيد مِن الخبرة والتلقائية بالاداء
مشيدة بالجو الاسري الَّذِي عاشته فِي ذلِك العمل الَّذِي تميز بالانسجام بَين جميع الكادر الفني
حيثُ كَانت العلاقة تَقوم علي الاحترام المتبادل والتقدير
مما اسهم بشَكل واضحِ فِي نجاحِ العمل ووصوله لعدَد كبير مِن المشاهدين.
وبعد نجاحها فِي تادية دور “البارقة”
في مسلسل “بيارق العربا”
اشارت جباعي الي تكامل عناصر النجاحِ فِي العمل مِن فكرة وسيناريو ورؤية اخراجية
بالاضافة الي مشاركة نخبة كبيرة مِن النجوم مِن الاردن والخليج.
واضافت ان ذلِك كله اسهم بنجاحِ العمل
الذي استحوذ علي نسبة كبيرة مِن المتابعة فِي رمضان الماضي
مؤكدة أنها استمتعت باداءَ الشخصية الَّتِي احبتها
حيثُ تميزت بصفات الشجاعة والفروسية والقوة.
وانتهت جباعي مؤخرا مِن تصوير مسلسل “الفور جيم”
وهو مِن النوع الكوميدي
ويتالف مِن ثلاثين حِلقة
وتشارك فيه الي جانب الفنان زهير النوباني ومجموعة مِن ضيوف الشرف مِثل؛ جميل براهمة
ورشيد ملحس
وسعد الدين عطية
وعبد الله الحارثي مِن السعودية.
ويحكي المسلسل قصة صراع علي الميراث
ضمن طابع كوميدي خفيف بَين الاخت الصغيرة جاكلين الَّتِي تؤدي دورها جباعي والاخ الاكبر جمال)
الذي يقُوم بدوره الفنان زهير النوباني
مشيرة الي ان العمل سيعرض علي قنآة MBC قريبا.
هَذا الانتشار ساعدها للاتجاه مِن الاعمال التلفزيونية الي العمل فِي السينما
حيثُ تستعد جباعي حِاليا للمشاركة فِي فيلم مصري بعنوان “حلم حِقيقي”
مع المؤلف محمد رمزي
وبمشاركة مجموعة مِن الفنانين مِثل؛ حِسن حِسني وحمادة هلال وغيرهما
مشيرة الي ان تجاربها السابقة الناجحة بفيلم كندي بعنوان “قوم لوط” وفيلم “حافة الانهيار”
شجعها علي المضي قدما فِي اقتحام عالم السينما العربية.
وعن سر بروزها فِي فترة قصيرة قياسا بعمرها الفني بعالم الدراما قالت “ما زلت اعد نفْسي فِي بِداية المشوار واسعي جاهدة لاختيار الاعمال المميزة والمقنعة لي
وللمشاهد العربي
وفق رؤيتي الخاصة
مبتعدة عَن التواجد الدائم لغرض الظهور فقط
فلست ممن يسعي للانتشار والشهرة السريعة مِن دون احتساب الخطوات بشَكل متقن
حتي لا اندم مستقبلا علي اختيارات تضر بمسيرتي الفنية”.
وتمنت ان تعود الدراما الاردنية الي سابق عهدها
وخاصة أنها فِي فترة مِن الفترات كَانت متربعة علي عرشَ النجومية والمشاهدة مِن جميع المجتمعات العربية ومحطات التلفزة فِي الوطن العربي
موضحة “ولكن وبسَبب بَعض الظروف السياسية والاقتصادية تراجع ظهور الفنان الاردني
ما ادي الي التاخر”.

صوره الفنانة الاردنية هيام جباعي
ولكن مِن وجهة نظرها
فان الدراما الاردنية منذُ خمس سنوات واكثر
بدات تعود للظهور مجددا
وكَانت هُناك اعمال اردنية قوية
ولها صداها فِي العالم العربي مِثل؛ “راس غليص” و”نمر بن عدوان” و”ابو جعفر المنصور” و”البارقة”
وغيرها مِن المسلسلات
الَّتِي كَانت لَها نسبة متابعة ومشاهدة كبيرة رغم قلة شَركات الانتاج فِي الاردن.
بعد هَذه المشاركة الواسعة فِي المسلسلات المحلية والعربية
مثل مسلسلات؛ “الامام الشافعي
وكلنا عيال قرية
ونيران البوادي
وراس غليص
وابوجعفر المنصور
وعودة ابوتايه”
تامل جباعي بتحقيق المزيد مِن التقارب بَين الفنانين العرب
منوهة “ان الفن مِثله مِثل الاقتصاد والسياحة ويمكن ان يتفاعل مَع حِركة الناس وبالتالي ان يتطور بشَكل أفضل”.
تفضل جباعي
الَّتِي بدات الفن فِي العام 2007
ان يتسلحِ الفنان بالثقافة
لذلِك لَم يمنعها حِبها للفن مِن متابعة دراستها الجامعية فِي مجال علم النفس

صوره الفنانة الاردنية هيام جباعي

 

  • ممثلة اردنية بدوية
  • هيام والسلطان عشق
جباعي هيام 108 مشاهده
1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
Loading...