10:13 صباحًا الأحد 25 يونيو، 2017

الطريقة الفرعونية لمعرفة نوع الجنين

صوره الطريقة الفرعونية لمعرفة نوع الجنين

 

ما زالت الارض تخفي اسرارا كثِيرة عَن الفراعنة القدماء
سجلوها فِي بردياتهم ومعابدهم
ولم يصل الينا مِن علمهم سوي القليل
هُناك اثار يكتشفها اللصوص لا يعلمون قيمتها الحقيقية
وكل هدفهم الذهب فقط
بينما قطعة واحدة قَد ينظر اليها البعض بلا اهتمام
تستطيع ان تغيير نظريات كثِيرة
وتكشف علوما غامضة عَن حِضارات مازالت مجهولة.

بردية “الاهون” تحكي طريقَة معرفة نوع الجنين مِن الشهر الاول للحمل إذا ما كَان الجنين ولدا ام بنتا
الامر الَّذِي يكتشفه العلم الحديث بَعد ان استطاع التوصل الي معرفة نوع الجنين عَن طريق “السونار” الَّذِي ظهر فِي سبعينيات القرن العشرين عندما يبلغ الحمل الشهر الرابع أو الخامس.

صوره الطريقة الفرعونية لمعرفة نوع الجنين

الفراعنة سبقوا كُل هَذا بالاف السنين
فحسب ما ورد فِي البردية
كان يتِم وَضع اناءَ بِه حِبوب الشعير
واخر بِه بذور القمح
ثم يتِم وَضع مقدار مِن بول المرآة الحامل
علي كُل الانائين
ويترك 4 ايام
فاذا نبت الشعير كَان الجنين ذكرا “هرمونات ذكرية”
و إذا نبت القمحِ كَان الجنين انثي “هيرمونات انثوية”
واذا نبت الاثنين كَان الحمل توام
واذا لَم ينبت شَىء كَان الحمل كاذبا.

وتحكي البردية قصة اخري توضحِ كَيفية معرفة إذا كَانت الانثي ستنجب ام لا عِند زوجها
عن طريق وَضع لبن سيدة انجبت ذكرا
ثم يخلط بعصير البطيخ
بعدها تشربه مِن تُريد ان تعرف هَل ستنجب ام لا
فان اقات فستلد
وان انتفخ بطنها ولم تقئ فأنها لَن تنجب.

كَما استخدم الفراعنة أيضا البندول لمعرفة نوع الجنين
فَهو مِن الرسومات الفرعونية الكثيرة الَّتِي تملا المقابر والمعابد المصرية القديمة
ويمكن الكشف عَن جنس الجنين عَن طريق تمرير البندول فَوق بطن الحامل
فان دار مَع عقارب الساعة كَان الجنين ذكرا
وان دار بعكْس عقارب الساعة كَانت انثى
كَما استخدم لقياس الوقت وضبط الالات وللكشف عَن الامراض وتشخيصها.

  • القمح والشعير لمعرفة نوع الجنين
2٬027 مشاهدة

الطريقة الفرعونية لمعرفة نوع الجنين