2:43 صباحًا الأربعاء 13 ديسمبر، 2017

الشخصية الهستيرية وكيفية التعامل معها



الشخصيه ألهستيريه و كيفية ألتعامل معها

صوره الشخصية الهستيرية وكيفية التعامل معها

ماهِى صفات ألشخصيه ألهستيريه و كيفية ألتعامل معها؟
والصفات ألرئيسيه لهَذا ألنوع مِن ألشخصيه هى:
1.
العاطفيه ألزائده
2.
والقابليه ألشديده للايحاء،
3.
والمسايره ،

4.
وحب ألمجامله و ألمواساه ،

5.
وتقلب ألمزاج.
6.
عدَم ألتحكم فِى ألانفعالات،
7.
وسطحيه ألمشاعر
8.
،

وعدَم ألنضج ألنفسى ألجنسى.
9.
ويتركز سلوك ألشخص حَِول ذاته و منفعته و يصبحِ اهم شَىء فِى ألحيآة هِى نفْسه فقط،
10.
(ولا يعبا بمشاعر ألاخرين ألانانيه و حِب ألذات،
11.
وهو يمتلك أستعدادا شَديدا و سريعا للضجر.
12.
من سمات ألشخصيه ألهيستيريه ألغرور و كثرة ألمطالب.
13.
وقد يلجا أصحاب هَذه ألشخصيه الي أساليب ألابتزاز ألعاطفى مَع أهله و أقربائه،صوره الشخصية الهستيرية وكيفية التعامل معها
14.
وقد يلجا لمحاولات أنتحاريه أستعراضيه مَع مشاهد ثورات غاضبه ،

وعاده ما يستعمل ألشخص ألهيستريائي مِثل هَذه ألاعراض لتحقيق أغراضه و ماربه.
والتعامل ألصحيحِ مَع هَذه ألشخصيه هو:
اولا تفهم خصائصها و ألصبر على ألشخص فِى حِالات ألانفعال،
ثم مراجعته بَعد ذلِك فيما صدر مِنه و يَجب ألعمل على زياده ثقه ألشخص بنفسه مِن حِيثُ ألاداءَ و ألعمل و ألاراء.
العمل على جذب ألشخص دائما الي ألواقع لانه دائما يعيشَ فِى ألاحلام،
واخيرا مساعدة ألشخص على مواجهه مشاكله بدلا مِن أن يهرب مِنها.
اضطراب أنشقاقي
وفيه تنفصل شَخصيه ألمصاب بالهستيريا الي شَخصيات أخرى ،

فيقُوم أثناءها باصدار تصرفات لَم يتعود عَليها ،

وقد يفقد أحيانا ذاكرته هروبا مِن مواقف مؤلمه ،

محاولا جذب أنتباه ألاهل لمنحه رعايه خاصة .
.
كَما قَد يتعرض ألجنود او ألضباط الي حِدوث ألعمى ألهستيرى ،

او فقدان ألذاكره ألهستيرى ،

او ألشلل ألهستيرى ،

فى ساحات ألقتال .
.
ويبرر أطباءَ ألنفس أصابتهم الي كونهم غَير مقتنعين بجدوى ألحرب و ألقتال ،

و ينتابهم صراع داخِلى بَين عدَم ألرغبه فِى ألمشاركه بالقتال ،

وبين ألرغبه بالهروب ،

وبالتالى يصبحون خائنين !.
وينتشر ألاضطراب ألهستيرى ألانشقاقى بَين ألشباب و ألفتيات ممن يلاقون مواقف نفْسيه ضاغطه و لا يجدون حِلولا لَها ،

وقد يصاب بالشلل ألهستيرى فِى يده او عضوه كرد فعل لمنع حِدوث ألامر مجددا .

اضطراب تحولي
يحدث بصورة لا شَعوريه ،

وتتحَول فيه ألازمه ألنفسيه ،

او ألقلق و حِالة ألاجهاد ،

الى صراع نفْسى يتسَبب فِى ألاصابة بحالة عضويه جسديه و أضحه ،

نتيجة ألكبت..
وعاده و لا يفهم ألشخص ألمصاب بالاضطراب ألتحولى علاقه ألامر باعراضه و معاناته و ألامه ،

بل يحاول أن يربط بَين حِالته ألمرضيه و أعراضها بالظروف ألبيئيه ألَّتِى أدت الي أصابته بالهستيريا ،

دونما ألالتفات الي ظروفه ألحياتيه ألخاصة .

اعراض غَير مرضيه
قد تاخذ ألعديد مِن ألاعراض غَير ألمرضيه شََكل ألعادات ألدائمه ألَّتِى يصعب ألتخلص مِنها لدى ألشخصيه ألهستيريه ،

ومن أبرزها حِركة بَعض ألعضلات ألفجائيه مِثل رجفه فِى عضلات ألوجه ،

ارتعاشَ مستمر فِى جفون ألعين.
سمات شَخصيه
تتضحِ صورة ألرجل او ألمرأة ألمصابين بالهستيريا مِن خِلال بَعض ألصفات ألَّتِى تتميز بها ألشخصيه ألهستيريه ،

ومن تلك ألسمات ألمباهاه و حِب ألظهور ،

والاستعراضيه ،

والاتكال على ألاخرين ،

والميل للمبالغه ،

والكذب ،

والتلون و ألانفعالات ألسطحيه و ألسريعة تبعا للموقف ،

بالاضافه الي ألفشل ألمستمر فِى ألحيآة ألزوجية بسَبب عدَم ألتوافق مَع ألشريك ،

وكذا ألتاثر بالاخرين و ألتفاعل مَع ألاخبار ألمثيره ،

والميل للتعالى ،

وتبدل ألمشاعر ،

وفوق هَذا تميل ألشخصيه ألهستيريه الي حِب ألذَات و ألاهتمام بها ،

وسعيها ألدائم لجلب أهتمام ألاخرين و لفت أنتباههم .

عاطفه متقلبه
من ألسَهل لدى ألشخصيه ألهستيريه أن تتغير مشاعرها لاتفه ألاسباب،
نتيجة عدَم ثبات ألعاطفه ،

فتبدو أحيانا صاحبه عواطف قوية ،

لكنها سرعان ما تتراجع الي عواطف أخرى بديله ،

كَما تتسم بَعدَم قدرتها على أقامه علاقات صداقه دائمه نظرا لافتقادها لخاصيه ألصبر ،

والقدره على ألاستمرار .

اوضحت ألدراسات ألنفسيه أنجذاب معظم ألرجال للمرأة ذَات ألشخصيه ألهستيريه ،

بسَبب حِيويتها،
وانفعالاتها ألقوية ،

وقدرتها على ألتعبير عَن عواطفها ،

واتسامها بالاثاره ،

وجاذبيتها ألجنسية .
.
غير أن كثِيرا مِن هؤلاءَ ألنساءَ أللواتى يمتلكن هَذه ألقدره ألعاليه مِن ألاثاره ألمفرطه يعانين مِن ألبرود ألجنسي.
تعدَد ألمعارف و تكوين ألصداقات ألسريعة مِن مميزات هَذه ألشخصيه ،

لكن مَع كثرة هَذه ألعلاقات ،

فأنها تظل سطحيه ،

ولا تمتاز بالثبات ،

وفى نفْس ألوقت تميل الي ألتاثر باحداث ألحيآة أليومية و ألاخبار ألمثيره ،

بل و يتعدى أهتمامها لمعرفه ما يدور بَين ألناس مِن همس و ” قيل و قال ” و لذا فإن قراراتها تَكون مزاجيه أنفعاليه و غير عقلانيه .

استعراض زائد
حب ألظهور ألمقترن بالانانيه و ألاستعراض ألزائد مِن مميزات ألشخصيه ألهستيريه سواءَ لدى ألرجال او ألنساءَ ،

فيبدو صاحب هَذه ألشخصيه ميالا لاستجلاب ألاهتمام ،

ويعمل حِثيثا ليَكون محور ألارتكاز فِى كُل شَيء ،

بسَبب نظرته ألذاتيه ألمسيطره ،

والنزوع الي ألاستعراضيه و ألمبالغه فِى كُل ما يفعل ،

سواءَ فِى طريقَة ألتحدث او ألملبس او ألاتيان بحركات و مواقف تثير أنتباه ألاخرين .

يلاحظ عاده أن نمط ألتكوين ألجسدى لدى هَذه ألشخصيه يميل الي ألنحافه و صغر ألحجم ،

ولكن هَذا لا يمنع مِن و جود تكوينات جسميه أخرى تظهرفيها ألشخصيه ألهستيريه .
.
يضاف الي ذلِك أن ألمصاب بالهستيريا يَكون عرضه للتذبذب ألوجدانى و ألانفعالى ،

نتيجة تقلباته ألنفسيه ،

فقد يعيشَ حِالة مِن ألمرحِ و ألنشوه ،

ثم ينقلب فجاه دون مقدمات الي حِالة مِن ألاكتئاب و ألانطواءَ و ألبكاءَ ،

وربما يرغب فِى ألاقدام على ألانتحار ،

مما يجعل تغيره ألمفاجىء شَديد ألانعكاس على حِياته ألزوجية و ألاسريه ،

مماقد يؤدى الي حِدوث شَروخ و جدانيه أسريه او حِدوث ألطلاق .

قدرات شَخصيه
يمتلك أصحاب هَذه ألشخصيه لباقه فِى ألحديث،
مع قدره على ألاقناع و ألاستعراضيه ،

لذافهم يصلحون للوظائف ألَّتِى تَحْتاج الي علاقه مباشره مَع ألناس مِثل: ألخطابه ،

وعقد أللقاءات ،

والعمل فِى مجالات ألعلاقات ألعامة و ألتمثيل بِكُل أشكاله ” ألسينمائى و ألتلفزيونى و ألمسرحى ” او كمذيعين أذاعيين و تلفزيونيين ،

وغيرها مِن ألمهن و ألاعمال ألَّتِى تتطلب لباقه و قدره على ألاقناع .

 

  • الشخصية الهستيرية
  • الشخصيه الهستيريه
  • ماهي شندقورة ومايفعل بها
950 views

الشخصية الهستيرية وكيفية التعامل معها