يوم الإثنين 10:17 مساءً 17 فبراير 2020


الذبح في المنام لابن سيرين , تفسير حلمك الصحيح

الذبح في المنام لابن سيرين

صورة الذبح في المنام لابن سيرين , تفسير حلمك الصحيح

صور

الذبح
هو في المنام عقوق و ظلم.
ومن راى: انه مذبوح فليتعوذ بالله تعالى.
ومن راى: قوما مذبوحين فذلك دليل خير على تمام امور الرائي.
ومن راى: في منامة انه ذبح شخصا احدث ا وان شخصا احدث يذبحه، فان هذا دليل على تمام الامور ايضا.
ومن راى: احدا يذبحة ذابح، فان المذبوح ينال خيرا من الذابح، وان كان مسجونا ينال اطلاقا، وان كان خائفا ينال امنا، وان كان مملوكا اعتق او اسيرا يفك او اميرا فانه يزاد في و لايته.

صورة الذبح في المنام لابن سيرين , تفسير حلمك الصحيح
ومن راى: انه يذبح انسانا فانه يظلمه، و كذلك كل شيء لا يحل ذبحه، فان الفاعل يظلم المفعول به، و من ذبح بعض محارمة فانه يهمل قدرة و يقاطعه، و اذا ذبح العبد في المنام فانه يعتق، و من كان مهموما و راي انه ربما ذبح فرج عنه همه، و الذبح زواج، فمن ذبح ما يدل على النساء من الحمام و النعاج فانه يتزوج، و من ذبح شيئا من قفاة فانه ياتية في الدبر.


ومن راى: مذبوحا لا يدرى من ذبحة فانه رجل ربما ابتدع بدعة او قلد عنقة شهادة زور. واما من ذبح اباة و امة فانه يعقه.
ومن راى: انه ذبح صبيا صغيرا شواه، و لم ينضج الشواء، فان الظلم في هذا لابية و امه.


وان راي انسان ان سلطانا ذبح رجلا و وضعة على عنق صاحب الرؤيا، فان السلطان يظلم انسانا، و يطلب منه ما لا يقدر عليه، و يطالب ذلك الحامل بتلك المطالبة، وان كان المذبوح معه راسة فانه يؤخذ به و لا يغرم و تكون=الغرامة على صاحبة و لكنة ينال منه ثقلا و هما.
ومن راى: ان رجلا مذبوحا او قوما مذبوحين فهم ضلال و ذوو اهواء و بدع.
ومن راى: انه يذبح نفسة فامراتة منه حرام، و اذا خرج دم الذبح فهو ظلم و عقوق، وان لم يظهر دم فهو صلة و كرامة