3:05 صباحًا السبت 26 مايو، 2018

الحمص يساعد على خسارة الوزن



الحمص يساعد علَي خساره ألوزن

صوره الحمص يساعد على خسارة الوزن

لا تكتمل اى و جبه طعام صحية تساعد فِى تخفيف ألوزن بِِدون ألحمص و فوائده ألصحية ألعديده.
ويمكنك أضافه ألحمص الي كُل ألاطباق تقريبا مِن سلطات،
وكاري،
وخضار،
ومرقه.
ولكن كَيف يساعد ألحمص علَي خساره ألوزن؟

الحمص و خساره ألوزن

يمتاز ألحمص بِطعمه ألشهي،
وقوامه ألكريمي،
وقدرته ألمدهشه علَي تخفيف ألوزن.
ففي عام 2018،
اجريت دراسه لاختبار قدره ألحمص علَي خفض أستهلاك ألمواد ألغذائية عِند 42 مشارك علَي مدي 12 أسبوع.  و طلبِ مِن كُل ألاشخاص أتباع نفْس ألحميه ألمنتظمه لعده أسابيع.
فاظهرت ألنتائج بِان ألمشاركين شعروا بِمستوي اعلي مِن ألشبع بَِعد تناول ألحمص.
صوره الحمص يساعد على خسارة الوزن
الحمص كله فائده

بسَببِ محتوه ألعالى بِالالياف،
يعتبر ألحمص غذاءا هاما لتخفيف ألوزن عَن طريق ألشعور بِالشبع لفتره أطول.
بينما يساعد محتواه مِن ألالياف علَي علاج ألاضطرابات ألهضميه أيضا.

كَما يساعد ألحمص علَي خفض خطر ألاصابة بِامراض ألقلب:
حيثُ كشفت ألدراسات بِان ألحمص يحتَوى علَي مستويات دهون اقل،
وبالتالى يُمكن أن يساعد فِى خفض ألكولوستيرول ألسيئ،
ومستويات ألكولسترول بِشَكل عام.

الحمص لمرضي ألسكري:
يزود ألحمص مرضي ألسكرى و ألمصابون بِحساسيه أتجاه ألانسيولين بِالنشويات ألمغذيه غَير ألضاره.

حقيقة مثيره:
يعادل ألحمص ألحليبِ او أللبن فِى مستوي ألكالسيوم.

كَما يحتَوى ألحمص علَي بِروتين عالى ألنوعيه،
وهو مصدر جيد لحامض ألفوليك،
المنغنيز،
الحديد،
النحاس،
والمغنيسيوم،
والموليبدنوم.
ويمكن أن يخلط ألحمص مَع ألارز او ألحبوبِ ألكاملة للحصول علَي كميه مفيدة مِن ألبروتين للاشخاص ألَّذِين لا يتناولون أللحوم.

السعرات ألحرارية للحمص:
100 غرام

السعرات ألحراريه:
164

البروتين:
8.9 غ

الكربوهيدرات:
18.7 غ

الدهن:
2.5 غ

الالياف:
8.6

الحديد:
2.8 ملغرام

  • هل الحمص يزيد الوزن
  • الحمص يزيد الوزن
  • الحمص لزيادة الوزن في اسبوع
  • هل الحمص يسمن
  • هل الحمص المسلوق يزيد الوزن
  • هل حمص الشام يزيد الوزن؟
  • الحمص يسمن
  • هل الحمص يزيد في الوزن
  • الحمص المسلوق يزيد الوزن
  • الحمص وتخفيف الوزن

3٬990 views

الحمص يساعد على خسارة الوزن

شاهد أيضاً

صوره السعرات الحرارية في الحمص المسلوق

السعرات الحرارية في الحمص المسلوق

يعرف نبات ألحمص منذُ اكثر مِن 7000 عام، ولا زال أستخدامه منتشرا بِشَكل و أسع …