يوم الأربعاء 10:19 مساءً 19 فبراير 2020


الاورام الليفية في الرحم والحمل

الاورام الليفية في الرحم و الحمل

صورة الاورام الليفية في الرحم والحمل

صور

اورام الرحم الليفية اللحمية
تاثير الاورام الليفية الياف تليف تليفات الورم الليفى في الرحم على الحمل و الانجاب و الولادة

“اكتشاف اورام ليفية تليفات الياف رحمية ربما يثير القلق من تاخر الحمل و فرص حدوثة و وجودة خلال الحمل ايضا يسبب القلق لدى العديد من السيدات و يعتبر مصدر ازعاج لما ممكن ان يحدث من مشكلات”

هل يؤثر الورم الليفى اورام الياف تليفات الرحم على فرص حدوث تاخر الحمل و الانجاب؟

صورة الاورام الليفية في الرحم والحمل

مشاكل تاخر الحمل و الانجاب مع الاورام الليفية الياف – تليف – تليفات الرحم)

اولا يجب التاكيد على ان نسبة كبار من السيدات لديهم اورام ليفية الياف رحمية بدون حدوث اي مشاكل او اعراض مرضية و بالتالي فتاثير الورم الليفي على الخصوبة و فرصة حدوث الحمل نادر و يصيب اقل من ٣٪ فقط من النساء و كثيرا ما تم الحمل في وجود اورام ليفية لدي السيدة و لكن اذا اعاق الورم الليفي الحمل فعادة يصير للاسباب الاتية:

تواجدها و اشغالها حيز تجويف الرحم بما يعوق عملية ثبات البويضة المخصبة او الجنين.
اغلاق الفتحات الخاصة بقنوات فالوب بما يعيق و صول الحيوانات المنوية للبويضة او يعيق و صول البويضة لتجويف الرحم في حالة تخصيبها
فى حالة وجود ورم كبير في عنق الرحم: ربما يسبب عائق امام و صول الحيوانات المنوية لداخل الرحم.
بعض الاورام الليفية ينمو بصورة كبار عند حدوث حمل نتيجة ارتفاع نسبة الهرمونات بالدم مما ربما يزاحم الجنين في مكان نموة و في بعض الاحيان يتسبب في اجهاضه.

فى حالة معرفتك بوجود ورم ليفى في الرحم و لديك مشاكل في تاخر حدوث الحمل لابد من مراجعة طبيب متخصص في امراض الخصوبة و العقم. قبل البدء في علاج الاورام الليفية يجب استبعاد اي سبب اخرى= لتاخر الحمل و معالجتها اولا.


ما هو تاثير الورم الليفي التليف الرحمي على مسار الحمل و هل يتسبب في الاجهاض؟

ورم ليفى مع الحمل

اغلب الاورام الليفية الياف الرحم التي يتم اكتشافها بالصدفة خلال الحمل لا تمثل مشكلة الا في حالات قليلة لا تتعدي ١٠-٣٠٪ ممكن فيها الاحساس باعراض مرضية كالام في البطن او نزيف مهبلي بسيط. النزيف لا يؤثر عادة على الجنين الا اذا زاد بكمية كبيرة. في اغلب الاحيان لا يتاثر الجنين و لكن هنالك ادلة علمية تربط من الورم الليفى و زيادة فرصة حدوث اجهاض في المرحلتين الاولي و الثانية= من الحمل او و لادة مبكرة.

الاورام الليفية ربما تزيد من فرصة زيادة فرصة حدوث وضع خطا للجنين خلال الولادة و ربما تعيق الولادة الطبيعية اذا ما سد الممر الطبيعي للولادة بالذات اذا كان مكانة في عنق الرحم و كل ما ذكر يحتاج بالطبع الى التدخل الجراحي و الولادة القيصرية.

في بعض الاحيان يزداد حجم و معدل نمو الورم الليفي خلال الحمل لزيادة نسبة الهرمونات الانثوية بالدم و لكن ايضا و بدون اسباب معلوم ربما يتقلص حجم هذه الاورام خلال فترة الحمل في نسبة صغار من السيدات.

كيف يتم علاج الاورام الليفية الياف الرحم خلال الحمل

مشاكل الاورام الليفية مع الحمل

ممكن فقط علاج اعراض الورم الليفى الياف الرحم خلال الحمل كعلاج الالم ببعض المسكنات و الراحة بالسرير و عادة ما تنتهي الاعراض في فترة و جيزة و لكن ربما تحتاج السيدة لعمل فحص بالموجات الصوتية لمتابعة نمو الورم و وضعة لمعرفة امكانية تسببة في اي مشاكل فيما بعد.
لابد من التاكيد على انه خلال الحمل , لا ممكن التدخل باجراء طبي لعلاج الاورام الليفية الالياف الرحمية سواء بالقسطرة او بالجراحة و لابد من الانتظار حتى نهاية الحمل. استئصال الورم الليفي الياف الرحم خلال الولادة القيصرية يبدو منطقيا في بعض الاحيان و لكن يحمل خطورة اعلى بكثير لفرصة حدوث نزيف رحمي خلال الجراحة بسبب تضخم الرحم و زيادة تدفق الدم للرحم و عدد الشرايين المغذية له خلال الحمل و التي تحتاج لفترة لتعود للمعدلات الطبيعية بعد الولادة.

  • الورم الليفي والحمل
  • أورام الرحم والحمل
  • افضل طريقة لعلاج الورم الليفي
  • قطعة مثل عين الجمل في عنق الرحم
  • متى يتقلص حجم التليف اثناء الحمل
  • متى يجوز الحمل بعد رفع الورم الليفي