8:53 صباحًا الثلاثاء 18 يونيو، 2019




افضل ابيات شعرية عن الوالدين

افضل ابيات شعرية عن الوالدين

صور افضل ابيات شعرية عن الوالدين

سالوني: لم لم ارث ابي

 

.

 

.

 

.

 

.

 

و رثاء الاب دين اي دين
ايها اللوام،

 

ما اظلمكم

 

.

 

.

 

.

 

.

 

اين لى العقل الذى يسعد اين؟
يا ابي،

 

ما انت في ذا اول .

 

 

.

 

.

 

.

 

كل نفس للمنايا فرض عين
هلكت قبلك ناس و قري .

 

 

.

 

.

 

.

 

و نعي الناعون خير الثقلين
غاية المرء وان طال المدي .

 

 

.

 

.

 

.

 

اخذ ياخذة بالاصغرين
وطبيب يتولي عاجزا .

 

 

.

 

.

 

.

 

نافضا من طبة خفى حنين
ان للموت يدا ان ضربت .

 

 

.

 

.

 

.

 

اوشكت تصدع شمل الفرقدين
تنفذ الجو على عقبانة .

 

 

.

 

.

 

.

 

و تلاقى الليث بين الجبلين
وتحط الفرخ من ايكتة .

 

 

.

 

.

 

.

 

و تنال الببغا في المئتين

صور افضل ابيات شعرية عن الوالدين
انا من ما ت،

 

و من ما ت انا .

 

 

.

 

.

 

.

 

لقى الموت كلانا مرتين
نحن كنا مهجة في بدن .

 

 

.

 

.

 

.

 

ثم صرنا مهجة في بدنين
ثم عدنا مهجة في بدن .

 

 

.

 

.

 

.

 

ثم نلقي جثة في كفنين
ثم نحيا في على بعدنا .

 

 

.

 

.

 

.

 

و به نبعث اولي البعثتين
انظر الكون و قل في و صفة .

 

 

.

 

.

 

.

 

قل: هما الرحمة في مرحمتين
فقدا الجنة في ايجادنا .

 

 

.

 

.

 

.

 

و نعمنا منهما في جنتين
وهما العذر اذا ما اغضبا .

 

 

.

 

.

 

.

 

و هما الصفح لنا مسترضيين
ليت شعري اي حى لم يدن .

 

 

.

 

.

 

.

 

بالذى دانا به مبتدئين؟
ما ابي الا اخ فارقتة .

 

 

.

 

.

 

.

 

و امات الرسل الا الوالدين


طالما قمنا الى ما ئدة .

 

 

.

 

.

 

.

 

كانت الكسرة فيها كسرتين
وشربنا من اناء واحد .

 

 

.

 

.

 

.

 

و غسلنا بعد ذا فيه اليدين
وتمشينا يدى في يدة .

 

 

.

 

.

 

.

 

من رانا قال عنا: اخوين
نظر الدهر الينا نظرة .

 

 

.

 

.

 

.

 

سوت الشر فكانت نظرتين
يا ابي و الموت كاس مرة .

 

 

.

 

.

 

.

 

لا تذوق النفس منها مرتين
كيف كانت ساعة قضيتها .

 

 

.

 

.

 

.

 

كل شيء قبلها او بعد هين؟
اشربت الموت فيها جرعة .

 

 

.

 

.

 

.

 

ام شربت الموت فيها جرعتين؟
لا تخف بعدك حزنا او بكا .

 

 

.

 

.

 

.

 

جمدت منى و منك اليوم عين
انت قد علمتنى ترك الاسي .

 

 

.

 

.

 

.

 

كل زين منتهاة الموت شين
ليت شعري: هل لنا ان نتلقى مرة .

 

 

.

 

.

 

.

 

،

 

 

ام ذا افتراق الملوين؟
واذا مت و اودعت الثري .

 

 

.

 

.

 

.

 

انلقي حفرة ام حفرتين؟
شاعر


اذا كان رب البيت بالطبل ضاربا .

 

 

.

 

.

 

.

 

فشيمة اهل البيت كلهم الرقص
الميداني
فيا عجبا لمن ربيت طفلا .

 

 

.

 

.

 

.

 

القمة باطراف البنان
اعلمة الرماية كل يوم .

 

 

.

 

.

 

.

 

فلما اشتد ساعدة رماني
اعلمة الفتوة كل وقت .

 

 

.

 

.

 

.

 

فلما طر شاربة جفاني
وكم علمتة نظم القوافى .

 

 

.

 

.

 

.

 

فلما قال قافية هجاني
ابوالعلاء المعري
اعط اباك النصف حيا و ميتا
وفضل عليه من كرامتها الاما
ايليا ابو ما ضي
طوي بعض نفسي اذ طواك الثري .

 

 

.

 

.

 

.

 

عنى و ذا بعضها الثاني يفيض به جفني
ابي

 

خاننى فيك الردي فتقوضت .

 

 

.

 

.

 

.

 

مقاصير احلامي كبيت من التين
وكانت رياضى حاليات ضواحكا .

 

 

.

 

.

 

.

 

فاقوت و عفي زهرها الجزع المضني
المعري
اري ولد الفتى كلا عليه .

 

 

.

 

.

 

.

 

لقد سعد الذى امسي عقيما
اما شاهدت كل ابي و ليد .

 

 

.

 

.

 

.

 

يؤم طريق حتف مستقيما
فاما ان يربية عدوا .

 

 

.

 

.

 

.

 

واما ان يخلفة يتيما
حطان بن المعلى
وانما اولادنا بيننا .

 

 

.

 

.

 

.

 

اكبادنا تمشي على الارض
لو هبت الريح على بعضهم .

 

 

.

 

.

 

.

 

لامتنعت عيني من الغمض
محمد ابو العلا
واصبحت طيفا بعيد المزار
واقصيت عنا
فلما فقدناك ذاك النهار
وجردت منا
اتينا اليك
بكينا عليك
فقد كنت فينا كعصفور ايك
بحب تغنى
وقد كنت فينا مع الحلم حلما
مع العمر عمرا
مع الليل بدرا به قد فتنا
واصبحت طيفا بعيد المزار
المعري
جني اب ابنا غرضا .

 

 

.

 

.

 

.

 

ان عق فهو على جرم يكافيه
تحمل عن ابيك الثقل يوما .

 

 

.

 

.

 

.

 

فان الشيخ قد ضعفت قواه
اتي بك عن قضاء لم تردة .

 

 

.

 

.

 

.

 

و اثر ان تفوز بما حواه
ابو القاسم الشابي
ما كنت احسب بعد موتك يا ابي و مشاعرى عمياء باحزان-
انى ساظما للحياة ،

 

 

و احتسى من نهرها المتوهج النشوان
واعود للدنيا بقلب خافق للحب،

 

و الافراح،

 

و الالحان
ولكل ما في الكون من صور المني و غرائب الاهواء و الاشجان
حتى تحركت السنون،

 

و اقبلت فتن الحياة بسحرها الفنان
فاذا انا ما زلت طفلا،

 

مولعا بتعقب الاضواء و الالوان
على بن ابي طالب
عليك ببر الوالدين كليهما و بر ذوى القربي و بر الاباعد
شاعر
اب حر و امك حرة .

 

 

.

 

.

 

.

 

و قد يلد الحران غير نجيب

 

    ابيات شعر عن الوالدين

    حكم عن الوالدين

    حكمة

    عاق الوالدين

    شعر عن الولدين

    الظلم وأهله بالصور

    ابيات عن الوالد

    ابيات شعرية عن بر الوالدين

    ابيات شعر عن اهمية الوالدين

    أحاديث عن بر الوالدين

1٬320 views

افضل ابيات شعرية عن الوالدين