12:43 صباحًا الإثنين 20 نوفمبر، 2017

اغنية حامد زيد السفينة



اغنية حِامد زيد ألسفينه

صوره اغنية حامد زيد السفينة

 

ضاقت و ساع ألفيافى و ألوعد متن ألسفينه
للطريق أللى دعانى بَعد أمان ألله و أمانه
لاتنادنى و صونى قلبك ألله لايهينه
لا يراهن فِى رجوعى لجل مايخسر رهانه

صوره اغنية حامد زيد السفينة
ليه ماارحل عَن غرامك بَعد ماذقت ألغبينه
اذكرى لِى شَيءواحد يستحق أقعد عشانه
قلب ماحن ألوصالى مانى بحاجة حِنينه
واشهد انه مايعزا بالرفيع ألاهوانه
الهوا ألغدار حِدالله مابينى و بينه
والرجل خير فيه أن حِفظ قدره و صانه
واحد مِثلى أليامنه حِدته عوجه سنينه


ماشكى لاقرب أبن أدم لوهو أغلى مِن أخوانه
يوم قلبى ماعصاك و ماقدرتى تذبحيه
ليه خنتى فيه و انتى معه مِن نفْس ألديانه
كان ذبحى بيدك أرحم لِى مِن أللى تفعلينه
وان طلبتك تذبحينى ماذبحتينى لعانه
كل جرحِ مِن جروحى تذكرينه تنكرينه
كن مالك مِن نزيفه يد خانت بالامانه
ينزف ألخافق تواضع لين لطختى جبينه
والانا ماكنت أبيها توصل ألحد ألاهانه
قلت مِن باب ألميانه صاحبك و تعذبينه
لعنبوك أرخى معاى شَوى ماصارت ميانه


طعت عقلك يوم قيل أن ألعقل فِى ألبنت زينه
لاكن ألشرهه ألكنت أحسبنك تكانه
من بَعد ماكنتى انتى فِى حِشاى أغلى سجينه
بوعدك بطلق سراحك و أتهمنى بالادانه
وين رايحِ لاى درب مايرجع للمدينه
ليه رايحِ لان قلبك ماترك قلبى و شَانه
كيف أبنسى ربى أللى ملهم ألقلب ألسكينه
مثل ماعانه بقربك لانوى فرقاك عانه
كان قاسى يجرحِ أطراف ألسكاكين ألسبينه
مايطيحِ و بنت مِثلك حِبها هزت كيانه
والانا خابر خفوقى مايمد ألاالثمينه
وان بقى يغيض ألثريا قعد ألقمر و زانه
مزعل لجلك هنوف رجت عقوول رزينه
وان تهادت بالطريق ألجرهدى تزهر جنانه
جادل كن ألجمال أقبالها كتف يدينه
والقمر لوشاورته ينزحِ و تقعد مكانه
كَانت اول مِن تحكم فِى فرووع ألياسمينه
وان تعدته أنتثنى خيزرانه خيزرانه
بعتها لجلك و صارت لصغر أطرافك رهينه
والاهى لفته هدبها تغمرك ثقل و رزانه
والخفوق أللى تغذى مِن معزهوالدينه
مشكلته انه تعلق فِى زمن ماهُو زمانه
كل مازادت جرامه و أكتشف غلطه حِنينه
صدقيه أن قال مابه شَخص يستاهل حِنانه
يوم نادى يافلانه مارضيتى تسمعينه
لين صوت يافلانه يافلانه يافلانه
كنت أشوفك زعفرانه تقرض ألورد و تدينه
يمكن أنى ماقطفتك بس أشوفك زعفرانه
كنت أهاب ألبعد عنك و أطلبك لاتذكرينه
كان خوفى مِن ألفراق و خطوه ألفرقا جبانه
مااقتنعت أن ألخيانة للرجل تلوى يمينه
لين ربى بعثك و ذقت مِن طعم ألخيانه
اسمحيلى مابقى فينى مكان تطعنينه
واقبلى مِن جوف قلبى كُل عطفه و أمتنانه
والله و ألله فِى عذابك بتركك عينك بعينه
دلليه و مايردك مِن شَفاك ألالسانه
والاانا قررت أسافر و أمتطى ظهر ألسفينه
لن مابه شََ و أحد يستحق أقعد عشانه
*وسلامتكم

  • اغانى حامد زيد منوعات
  • الخيانه حامد زيد اشعار
  • كلمات الجمهره
145 views

اغنية حامد زيد السفينة