11:07 صباحًا الأحد 17 ديسمبر، 2017

اضرار الادوية اثناء الحمل



اضرار ألادويه أثناءَ ألحمل

صوره اضرار الادوية اثناء الحمل

يعتبر أستخدام ألدواءَ أثناءَ ألحمل ضروريا فِى كثِير مِن ألاحيان بالرغم مِن بَعض مخاطر ألدواءَ على ألحامل او جنينها فِى حِال أستخدم دواءَ ضار خِلال ألحمل.
ولذلِك يَجب علاج ألامراض ألَّتِى تصيب ألحامل باقل ألادويه ضررا عَليها و على جنينها كَما يَجب عدَم حِرمأنها مِن ألعلاج ألضرورى بسَبب ألخوف مِن ألاعراض ألجانبيه حِيثُ أن اهمال علاجها قَد يؤدى الي تعريضها لمضاعفات خطيره و ألى حِدوث تشوهات او أجهاض للجنين.
بالرغم مِن ألخطر ألمحتمل على ألجنين و ألام بسَبب ألدواءَ ألا أن ألدراسات ألطبيه أثبتت انه فِى كثِير مِن ألامراض لا يَجب تاخير ألعلاج أللازم لامراض مِثل ألضغط و ألسكرى و ألربو و قصور ألقلب و ألتهابات ألجهاز ألتنفسى و ألبولى كَما يَجب تخفيف معاناه ألحامل مِن مشاكل ألحمل ألمعتاده مِثل ألغثيان و ألامساك و فقر ألدم و ألضعف ألعام.

صوره اضرار الادوية اثناء الحمل

ان مِن ألجدير بالذكر أن نسبة ألتشوهات ألخلقيه خِلال ألحمل لا تشَكل ألا حِوالى 1 مِن مجموع ألتشوهات ألخلقيه مِن مختلف ألاسباب, و هى عده مِنها ألجينيه و ألتعرض للاشعاعات و ألمواد ألكيماويه و ألامراض خِلال ألحمل مِثل ألحصبه ألَّتِى تؤدى لاضرار جسيمه إذا لَم تعالج بالادويه ألمناسبه باسرع ما يُمكن حِيثُ انها قَد تؤدى الي تشوهات تنال ألوجه و ألعينين .

يتِم تقسيم ألحمل الي ثلاثه فصول مدة كُل فصل ثلاثه شَهور تقريبا و هى كالتالي:-
الفصل ألاول مِن تَكون أللاقحه الي ثلاثه شَهور مِن ألحمل و هى اكثر ألفترات حِرجا حِيثُ انها فتره تكوين ألاعضاء, و فيها تتَكون أغلب حِالات ألتشوهات لذلِك يفضل عدَم أستخدام ألادويه فِى هَذه ألفتره باستثناءَ ألادويه ألَّتِى ثبتت مامونيتها خِلال هَذه ألفتره .

الفصل ألثانى مِن 3 الي 6 شَهور): و هى اقل ألفترات حِرجا و لكن يَجب تجنب بَعض ألادويه و ألمواد ألكيميائيه ألَّتِى قَد تسَبب تشوهات خلقيه او و فاه ألجنين.كَما أن بَعض ألاعضاءَ تستمر بالنمو و ألبعض ألاخر يبدا بالتَكون خِلال هَذه ألفتره مِثل ألوجه و ألاطراف.
الفصل ألثالث مِن 6 الي 9 شَهور): فِى هَذه ألفتره تَكون أغلب أعضاءَ ألجنين قَد أكتملت باستثناءَ ألاعضاءَ ألجنسية و ألدماغ ,
و لهَذا فانه يحضر أستخدام ألهرمونات ألانثويه او ألادويه ألَّتِى تؤثر على مستوى تلك ألهرمونات و كذلِك يَجب تجنب ألادويه ألنفسيه و ألمهدئات و ألمخدرات و ألكحَول حِيثُ قَد تسَبب تخلفا عقليا او مشكلة دماغيه مما يؤدى الي و فاه ألجنين قَبل ألولاده او بَعدها.
كَما يُمكن ملاحظه أعراض أنسحابيه شَديده عِند حِديثى ألولاده ألَّذِين و لدوا مِن أمهات مدمنات.

تعتبر كُل ألادويه محظوره خِلال ألحمل حِتّي يثبت أمأنها على ألحامل و ألجنين بناءَ على دراسات أكلينيكيه او مسحِ على ألدواءَ بَعد تسويقه تحليل أستخدام ألدواءَ و مضارة بَعد تسويقه).
وبناءا على هَذه ألدراسات قامت ألادارة ألامريكية للغذاءَ و ألدواءَ بتصنيف ألادويه ألمستخدمة خِلال ألحمل الي خمسه فئات و هي:-
الفئه A): و هى ألادويه ألَّتِى أثبتت ألدراسات ألاكلينيكيه انها أمنه تماما على ألام و ألجنين
الفئه B): و هى ألادويه ألَّتِى أثبتت أمأنها على حِيوانات ألتجارب و لكن لا يُمكن ألتاكد مِن سلامتها على ألانسان نظرا لعدَم توفر دراسات أكلينيكيه كافيه ,
او أن ألدراسات ألحيوانيه ألتناسليه أظهرت ضررا معينا لَم يتِم توثيقه بدراسه على ألبشر.
الفئه C و هى ألادويه ألَّتِى أظهرت أعراض جانبيه على أجنه ألحيوانات بِدون توفر دراسه أكلينيكيه تدعم ألدراسات ألحيوانيه ,
او لا تُوجد دراسات على ألحيوانات او ألانسان بخصوص تاثيرها على ألحمل.وهَذه ألفئه مِن ألادويه لا تستخدم مَع ألحامل ألا إذا كَانت ألمنفعه ألمرجوه تبرر ألخطر ألمحتمل للدواءَ على ألجنين.


الفئه D و هى ألادويه ألَّتِى ثبت لَها أخطار على ألام و ألجنين بناءا على ألدراسات ألاكلينيكيه و لكن قَد تقتضى مصلحه ألام تناولها لهَذه ألادويه .

الفئه X و هى ألادويه ألَّتِى أثبتت ألدراسات ألحيوانيه و ألاكلينيكيه تاثيرها ألمشوه للجنين كَما انه لايجوز أعطاؤها للحامل بتاتا.

  • ضرر الادويه اثنا الحمل
157 views

اضرار الادوية اثناء الحمل