6:57 مساءً الأحد 19 نوفمبر، 2017

اشعار عن الزعل والغضب



اشعار عَن ألزعل و ألغضب

صوره اشعار عن الزعل والغضب

الصوت فِى شَفتيك لا يطرب

و ألنار فِى رئتيك لا تغلب

و أبو أبيك على حِذاءَ مهاجر يصلب و شَفاهها تعطى سواك و نهدها يحلب

فعلام لا تغضب

-1-

امس ألتقينا فِى طريق ألليل مِن حِان لحان

شفتاك حِاملتان

كل أنين غاب ألسنديان

ورويت لِى للمَره ألخمسين

حب فلانه و هوى فلان

وزجاجه ألكونياك

صوره اشعار عن الزعل والغضب

و ألخيام و ألسيف أليماني

عبثا تخدر جرحك ألمفتوح

عربده ألقناني

عبثا تطوع يا كنار ألليل جامحه ألاماني

الريحِ فِى شَفتيك تهدم ما بنيت مِن ألاغاني

فعلام لا تغضب

-2-

قالوا أبتسم لتعيش

فابتسمت عيونك للطريق

و تبرات عيناك مِن قلب يرمدة ألحريق

و حِلفت لِى أنى سعيد يا رفيق

و قرات فلسفه أبتسامات ألرقيق

الخمر و ألخضراءَ و ألجسد ألرشيق

فاذا رايت دمى بخمرك

كيف تشرب يا رفيق

-3-

القريه ألاطلال

و ألناطور و ألارض و أليباب

و جذوع زيتوناتكم

اعشاشَ بوم او غراب

من هيا ألمحراث هَذا ألعام

من ربى ألتراب

يا انت اين أخوك اين أبوك

انهما سراب

من اين جئت أمن جدار

ام هبطت مِن ألسحاب

اترى تصون كرامه ألموتى

و تطرق فِى ختام ألليل باب

و علام لا تغضب

-4-

اتحبها

احببت قَبلك

و أرتجفت على جدائلها ألظليلة

كَانت جميله

لكنها رقصت على قبرى و أيامى ألقليلة

و تحاصرت و ألاخرين بحلبه ألرقص ألطويله

و انا و انت نعاتب ألتاريخ

و ألعلم ألَّذِى فقد ألرجوله

من نحن

دع نزق ألشوارع

يرتوى مِن ذل رايتنا ألقتيله

فعلام لا تغضب

-5-

انا حِملنا ألحزن أعواما و ما طلع ألصباح

و ألحزن نار تخمد ألايام شَهوتنا

و توقظها ألرياح

و ألريحِ عندك كَيف تلجمها

و ما لك مِن سلاح

الا لقاءَ ألريحِ و ألنيران

فى و طن مباح

211 views

اشعار عن الزعل والغضب