اسباب تغير الزوجه على زوجها

آخر تحديث ب7 يوليو 2020 الخميس 1:10 صباحا بواسطة همسه محمد

اسباب تغير الزوجه على زوجها


صورة photos

 

يثير تغير الرجل شكوك زوجته و يقلقها اكثر، و ربما يحول حياتها الى جحيم، فتقابل هذا اما بالصمت خوفا من زياده المشاكل، و اما الغضب فتزداد الامور تعقيدا.


ويعيش الزوجان ببداية حياتهما اياما رائعة لا تنسى، مما يبعث على التفاهم و المحبة، الا انه بعد مرور عده اعوام ربما يحدث بعض التغير، خاصة من ناحيه الزوج، فقد يبدي انزعاجا من تصرفات زوجته، و ربما لا يعجبه اي كلمه او عبارة منها، الامر الذي يجعله لا يطيق البيت، و ربما يكثر بالخروج منه، كما انه من الممكن ان لا يصبح الحديث بين الزوجين عديدا، و على كيفية “موجودين، و لسنا موجودين”، مما يطرح اكثر من علامه استفهام، اين الحب؟، اين المودة؟، اين العبارات “الرومانسية” التي كانت لا تغادر الطرفين ببداية حياتهما؟.


ولكي تكسب الزوجه شريك حياتها لابد ان تستميله بالعوده الى المرح و الابتسامة، و ايضا الاهتمام بشكلها و نظافتها و نظافه البيت، اضافه الى تقدير الزوج عبر احترام ضيوفه و اهله و رغباته، الى جانب ايجاد اهتمامات مشتركه و حديث مشترك بين الطرفين، و ايضا اهمية شعور الزوج برغبه شريكه حياته الجامحه و اشتياقها الكبير له، و اخيرا من المهم عدم الالتصاق المزعج بالزوج و عدم متابعته و تتبع عثراته.

منفعل و عصبي


وقالت “ام هتان”: تزوجت منذ اكثر من سبعه اعوام، و لم اعهد على زوجي العبنوته المفرطه او الغضب لاتفه الاسباب، و الان اخ شي الدخول معه باي تفاصيل، خوفا من انفعالاته، فلم يعد يطيق الحديث معي، و طلباتي مرفوضه دائما، متجهم، مزاجه متقلب، حاولت جذبه بشتى الطرق التي اعرفها الا انه لم يحرك ساكنا.

وعبرت “ام حاتم” عن تجاهل زوجها المفاجئ لها بانه اصبح كالجماد، او انه يتعمد نقل هذا الاحساس لها لحاجة بنفسه لا تعلمها هي، مضيفة: “لم اشعر اني مقصره تجاهه، بل اعطيه حقه بالكامل، كما انني احرص على نظافتي الشخصيه و استعمل العطور، و تعمدت بالفتره الاخيرة الحرص على اخذ زمام المبادره للعلاقه الجنسية، الا انه لا يستجيب، و دائما ما يراني ابكي جراء تصرفاته دون ان يتقرب مني او يصارحني، و عندما استفسر عن تلك التصرفات يحاول انهاء الحوار سريعا”.


برود و لا مبالاة

وذكرت “فاطمه العبدالعزيز” مراحل تغير زوجها بعد خمس سنوات من زواجهما، حيث اصبح جافا معها، يسهر عديدا لساعة متاخره من الليل، و احيانا لا يعود الا بالساعات الاولى من الصباح، يكذب عديدا، يحاول يثير الجدل و ان يخلق مشكلة من لا شيء لمجرد الخروج من البيت لساعات طويلة، مضيفه انها لاحظت هذا التغير بعد عودته من دوره تدريبيه دامت قرابه الاسبوعين، و عند عودته اصبح بالنسبة لها انسانا غريبا.

د. عبد العزيز كسار

واوضحت “ام عهد” مظاهر التغير لدى زوجها اللطيف معها سابقا، حيث اصبح لا يهتم فيها و بمشاعرها، و جميع تصرفاته بالمنزل كما لوكان بمفرده بلا زوجة، مستغربه انه عندما يود الطعام من خارج البيت و يتصل على احد المطاعم فهو يطلب ما كولات لشخص واحد، و بعد ان ينتهي يسال هل تودين ان اطلب لك معي؟، مبينه ان زوجها ليس بخيلا و لم يكن كذلك، لكنه يود من اثناء تلك التصرفات ان يشعرها بالبرود و اللامبالاه و بحجم التغير لديه، مشيره الى انه على الرغم من جمالها و ثقافتها حسب قولها الا انها اكتشفت مصادفه ان لديه جوالا اخر، حيث لم تفاتحه بشانه، مؤكده على انه يغيب عديدا، و فتره غيابه يقفل الجوال مما اثار لديها هاجس الخيانة.

شك و حيرة

واستعرضت “ام نجود” مشكلتها قائلة: انا متزوجه منذ سنه و نص السنه و لدي طفل، زوجي تغيرت معاملته لي فجاة، اصبح لا يود الحديث معي، و يقاطعني ان تحدثت، يرفض الخروج معي و ان و افقني فهو يتافف و يخرج الملل، مضيفه انه بالسابق عندما تطلب منه زياره اهلها يطلب منها ان لا تطيل البقاء، اما الان فهو يحثها على البقاء هناك، و يتحجج باعذار غير مقبوله لعدم مجيئه الى بيت =اهلها لياخذها، ذاكره انه بفتره حملها و بشهرها السابع و قبل الولاده ذهبت الى اهلها لترتاح يوما او يومين فتركها اسبوعين كاملين، و بعد و لادتها لم يقدم لها هديه كما عودها، بل انه طوال “فتره النفاس” لم يزرها الا مرات قليلة جدا، و بعد عودتها الى البيت مكثت اكثر من اربعه ايام لم يات لياخذها الى البيت، و بعد العوده للبيت اصبحا يعيشان كالاغراب.

واشارت “ام و سن” الى مظاهر التغير لدى زوجها بالحرص على “شياكته” التي تصل الى حد المبالغه عند الخروج من البيت، كما ان حجم الرسائل التي تصله على هاتفه الجوال كبير جدا جدا مقارنة بالسابق، مضيفه انه يحرص على حمل “الجوال” بكل مكان، مبينه انه بعض الاحيان يغلق الاتصال فور مشاهدته اسم المتصل، و هو ما جعلها تشك فيه عديدا، الى جانب خروجه من البيت باوقات لم تعهدها منه بالسابق، و ايضا السهر بشكل يومي، موضحه انه عندما تكون بزياره او بعملها و يحضر لاعادتها الى البيت و خلال حديثها معه يرد بعبارات مختصرة، عكس ما كان عليه بالسابق.


تغير تدريجي

وتحدث “د. عبد العزيز كسار” خبير تنميه بشريه و مستشار اسري قائلا: ان راي الزوجات حديثات الزواج لا يعامل كمثل من مضى على زواجها زمنا طويلا؛ لان تغير الزوج بعد الزواج مباشره يصبح لسبين؛ اما انه استعجل الحكم على حياته بانها غير سعيدة و غير ممتعه و ليست كما كان يتوقع فلجا الى الهروب من ذلك القيد، و اما انه و ذلك امر مهم لم يتغير، فهذه شخصيته و لكن زوجته لم تكتشفه الا بعد ذهاب الايام الاولى الرائعة من الزواج، مضيفا انه بكل الاحوال يجب على الزوجه محاوله فهم نفسها، و من بعدها فهم زوجها للوصول الى منطقة مشتركه و اسعه يتحركان من خلالها بحريه و حب، مبينا ان شكاوى الزوجات مكرره و لو تمعنا قليلا من الامر لاكتشفنا ان مثل هذي السلوكيات لا ممكن ان تحدث بين يوم و اخر، بل بدات بالتدريج دون ان تشعر الزوجة، مشيرا الى انه غالبا يصبح لها دور بهذا الامر، فطالما الرجل يحب زوجته و يحب الكيفية التي تعامله فيها و بقدر الاهتمام الذي توليه له، و باللطف و الرعايه و المرح الذي يكتسي البيت، فانه سيحرص قدر الامكان على البقاء بالمنزل اطول فتره ممكنة، مؤكدا على ان زوال هذي الامور من البيت يشجع الزوج على الهروب و قضاء الوقت خارجه.


رغبات الزوج

وقدم “د. كسار” نصائحه للزوجه و قال: قبل ان تتضايقي من تصرفات زوجك، فكري بما يجب عليك فعله، قبل اتهام زوجك بانه تغير اسالي نفسك هل تغيرت انت؟، مبينا انه احيانا نشعر بتغيير الاخرين و لا نشعر بتغيرنا نحن؟، مضيفا انه على الزوجه ترك مساحه من الحرية، و عدم التفكير بتغيير سلوك زوجها فورا، و على الزوجه تلمس رغبات شريك حياتها و توفيرالجو المناسب له سواء للجلوس او القراءه او النوم او استقبال الضيوف، ايضا على الزوجه محاوله استماله زوجها لها بشكل شخصي و هذا بالعوده للمرح و الابتسامه الدائمة، و بالاهتمام بشكلها و بنظافتها و بنظافه البيت، اضافه الى تقدير الزوج عبر تقدير ضيوفه و اهله و رغباته، و عدم الاصطدام فيه و الحرص على عدم فلتان اللسان، فان الكلمه تبقى بالذاكره طويلا، الى جانب ايجاد اهتمامات مشتركه و حديث مشترك، لافتا الى انه عند تاخر حصول نتائج ما مولة، فانني انصح الزوجه بفتح باب الحوار مع زوجها بكل شفافية.

واضاف: ان العلاقه الحميمه تتطلب قربا نفسيا و حبا و وئاما و ليست و اجبا ينبغي علينا القيام به، او مجرد عبء تتخلص منه، و هي علاقه تزيد من اواصر الحب بين الزوجين، و تساهم باصغاء المزيد من المتعه بحياة الزوجين، و من الممكن ان تحل العديد من المشاكل لشعور الزوجين بانهما اقرب ما يصبح لبعضهما البعض بهذه العلاقة، ناصحا الزوجه بالاهتمام بزوجها خارج غرفه النوم و باللطف و المرح و النظافة، و لابد من ان تتم بشكل مريح و برغبه مشتركة، مشددا على اهمية الابتعاد عن الحديث عن امور الحياة و الامور الماديه قبل العلاقه او بعدها، لابد ان يشعر زوجك برغبتك الجامحه و اشتياقك الكبير له، و بصفه عامة انصح الزوجات بعدم الالتصاق المزعج بالزوج و عدم متابعته و تتبع عثراته.


توافق نفسي

واوضحت “اميمه العبد الكريم” اخصائيه اجتماعية ان الحياة ليست مشاعر و تبادل كلمات الحب فقط، و انما يجب ان تعيشه الزوجه و اقعا و الزوج كذلك، من اثناء المواقف و ليس الانشغال بالعواطف فقط، حتى لا يزهد الزوج بزوجته، مضيفه ان الاحتواء مهم جدا، و ان لا تضع المرأة بحسبانها انها تريد زوجا مثاليا بلا اخطاء او سلبيات، مبينه ان جمال الزوجه ليس هو الدافع الوحيد الذي يبحث عنه الرجل كي يتغير، و الدليل اننا نجد الرجل يخون زوجته مع الخادمة، و ربما يمتلك اعلى الشهادات فيرتبط بفتاة اقل منه بعديد ثقافه و علما، فالمساله هي توافق نفسي لا اكثر، مؤكده على ان العلاقه الجنسية بين الزوجين اذا كان يشوبها الخجل المبالغ به من الزوجه فهي ستثير استياءه، فيفقد معها الزوج الاثارة، و ايضا الهروب منها، اوالتحجج بالتعب و غيره، مشيره الى ان الجمود من الزوجه و عدم الخضوع و الاستجابه للزوج برغباته المباحة، و غير هذا مما يرغبه الزوج هو منفر له، و اكبر باعث على الخصام و الجفاء، و اول و اهم سبب التغير على الزوجة.

  • اسباب تغير الزوجه على زوجها
  • تغير الزوجة على زوجها
  • اسباب تغير الزوجه
  • اسباب تغير الزوجة
  • علاج شك الزوجة في زوجها
  • اسباب تغير سلوك الزوجة
  • تغير الزوجه على زوجها
  • تغير الزوجه
  • اسباب تغير الزوج عن زوجته
  • وحام الزوجة على زوجها

4٬288 views