11:44 مساءً الثلاثاء 22 أغسطس، 2017

اسباب الجاثوم المتكرر اثناء النوم

اسباب الجاثوم المتكرر اثناءَ النوم

صوره اسباب الجاثوم المتكرر  اثناء النوم

شلل النوم
او الجاثوم
او ابولبيد
او بو غطاط أو الرابوص بالعربية
هو اضطراب يجعل المصاب بِه يصحو جزئيا خِلال حِلمه فيما يظل جسده نائما
ويسمي هَذا الاضطراب أيضا بمتلازمة الجنية العجوز old hag syndrome
وهَذه التسمية تعزي لفولكلور شَعبي يصور جنية عجوز تجلس فَوق صدر النائم وتسَبب لَه ضيقا فِي التنفس وعدَم القدرة علي الحركة
وتجعله – أو تجعلها – عرضة للكوابيس.

وتشير تقديرات طبية الي ان 60 فِي المئة مِن الناس يختبرون شَلل النوم مَرة واحدة علي الاقل
ويعاني 5 فِي المئة نوبات متكررة تحدث علي الاغلب فِي الليل تستمر ستة اشهر أو اطول مِن ذلك.

وهَذه الحالة مربكة للغاية
ويمكنها ان تسلب النوم مِن المصابين بها
وتسَبب لَهُم ارهاقا ومشكلات فِي التركيز.

ومن الناحية العلمية
فان شَلل النوم هُو حِالة تتميز بشلل مؤقت للجسم بَعد الاستيقاظ مِن النوم
وغالبا ما يَكون ذلِك بَعد الاستيقاظ مِن النوم بفترة وجيزة ويسمي hypnopompic paralysis)
ونادرا ما يَكون قَبل وقْت قصير مِن النوم ويسمي hypnagogic paralysis).

صوره اسباب الجاثوم المتكرر  اثناء النوم

ومن الناحية الفسيولوجية
فان شَلل النوم هُو اضطراب وثيق الصلة بالشلل الَّذِي يحدث كجُزء طبيعي مِن وَضعية النوم REM حِركة العين السريعة)
والذي يعرف باسم REM atonia).

ويحدث شَلل النوم عندما يستيقظ المخ مِن نوم ال REM
ولكن الشلل الجسدي لايزال قائما
وهَذا يجعل الشخص واعيا تماما
لكنه لا يتمكن مِن الحركة
واضافة الي ذلك
يمكن ان تَكون هَذه الحالة مصحوبة بالهلوسة
غالبا
يعتقد الشخص الَّذِي يصاب بشلل النوم بانه يحلم
لان الشعور مشابه لشعور الشخص الَّذِي يحلم لانه لا يقدر علي الحركة ومتجمد فِي مكانه
ويزيد مِن ذلِك الشعور عنصر الهلوسة Hallucinatory حِيثُ يري الشخص عناصر خيالية فِي الغرفة
الَّتِي تَكون شَبيهة بالاحلام.

متي يحدث شَلل النوم؟

يقول خبير النوم الدكتور نيل ستانلي: “شلل النوم يحدث خِلال حِركة العين السريعة أو احلام النوم
فخلال فترة النوم الَّتِي تتسم بحركة العين السريعة الَّتِي تستمر مِن 5 الي 10 دقائق وتتكرر كُل 90 دقيقة تقريبا طوال الليل يعطل الدماغ غالبية وظائف عضلات الجسم مسببا لك شَللا مؤقتا وبالتالي لا تتمكن مِن تجسيد الاحلام”.

ويضيف: “في شَلل النوم
يستيقظ المصاب
بيد ان الانتقال بَين النوم والاستيقاظ التام لا يَكون بالسلاسة الَّتِي ينبغي ان يحدث بها
والمصابون بشلل النوم يبداون الاستيقاظ وفي بَعض الاحيان قَد يتمكنون حِتّى مِن فَتحِ اعينهم جزئيا
لكنهم يجدون انفسهم غَير قادرين علي الحركة
وفي الوقت ذاته يواصلون الاستغراق فِي الحلم
ويدوم الشلل فَقط بضع ثوان أو دقائق لكِنه يُمكن ان يَكون مرعبا لان الضحية قَد يختبر هلوسات شَديدة”.

ما الَّذِي يحدث اثناءَ النوبة؟

من الثابت علميا ان النوم يتَكون مِن مراحل عدة
احدي هَذه المراحل تدعي “حركة العين السريعة”
وتحدث الاحلام خِلال هَذه المرحلة
وقد خلق الله سبحانه وتعالي الية تعمل لتحمينا مِن تنفيذ احلامنا
تدعي هَذه الالية ارتخاءَ العضلات
وارتخاءَ العضلات يَعني ان جميع عضلات الجسم تَكون مشلولة خِلال مرحلة الاحلام ما عدا عضلة الحجاب الحاجز وعضلات العين
فحتي لَو حِلمت بان الرجل الخارق هُو سوبر مان)
فان الية ارتخاءَ العضلات تضمن لك بقاءك فِي سريرك
وتنتهي هَذه الالية بمجرد انتقالك الي مرحلة اخري مِن مراحل النوم أو استيقاظك مِن النوم
الا أنه وفي بَعض الاحيان يستيقظ المريض خِلال مرحلة حِركة العين السريعة
في حِين ان هَذه الالية ارتخاءَ العضلات لَم تكُن قَد توقفت بَعد
وينتج عَن ذلِك ان يَكون المريض فِي كامل وعيه ويعي ما حِوله
ولكنه لا يستطيع الحركة بتاتا
وبما ان الدماغ كَان فِي طور الحلم فإن ذلِك قَد يؤدي الي هلوسات مرعبة وشعور المريض باقتراب الموت أو ما شَابه ذلك
وتختفي الاعراض مَع مرور الوقت
او عندما يلامس أحد المريض أو عِند حِدوث ضجيج.

ولا يعد شَلل النوم مؤذيا
حيثُ يظن بَعض المصابين بشلل النوم ان ساعة الموت قَد حِانت
وبعضهم الاخر يعتقد ان هنالك جنيا يضغط علي صدره
الا ان ذلِك ليس لَه أي اساس علمي
كَما أنه لَم يثبت حِدوث اية حِالة وفآة خِلال شَلل النوم
فالحجاب الحاجز لا يتاثر
ويبقي التنفس طبيعيا وكذلِك مستوي الاوكسجين فِي الدم.

ويَكون شَلل النوم العرض الوحيد عِند أكثر المرضى
ولكن فِي بَعض الحالات يَكون مصحوبا باضطراب آخر يدعي نوبات النعاس أو النوم القهري
والنوم القهري اضطراب نوم يتميز بهجمات غَير مقاومة ولا يُمكن السيطرة عَليها.

والمرضي المصابون بشلل النوم المصاحب للنوم القهري يحتاجون الي العلاج الطبي والمتابعة الطبية لعلاج النوم القهري.

ومن ناحية اخرى
فان المرضي الَّذِين لا يَكون شَلل النوم لديهم مصاحبا للنوم القهري
فيطمئنهم الاطباءَ بان هَذا الاضطراب حِميد ولا يحمل أي خطر علي حِياتهم
ومعظم هؤلاءَ المرضي ليسوا بحاجة الي علاج طبي.

وقد اظهرت الدراسات ان 2 فِي المئة مِن الناس يتعرضون لشلل النوم علي الاقل مَرة فِي الشهر
وقد يصيب هَذا المرض المرء فِي أي عمر
ويتعرض 12 فِي المئة مِن الناس لهَذه الاعراض لاول مَرة خِلال الطفولة.

وتشير الدراسات المختلفة الي ان الكثير مِن الناس
او معظمهم تعرضوا لشلل النوم علي الاقل مَرة أو مرتين فِي حِياتهم
وبعض التقارير اوردت عوامل عدة تزيد مِن احتمال كُل مِن الشلل والهلوسة
وتشمل هَذه الاسباب:

  • النوم ووضعية الوجه لاعلي supine position).
  • عدَم انتظام مواعيد النوم.
  • ضغوط متزايدة.
  • تغييرات فجائية فِي البيئة المحيطة/ ادخال تغييرات فِي اسلوب الحياة.
  • العقاقير المنومة ADD أو antihistamines).
  • استخدام عقاقير هلوسة.

الاعراض والاسباب

العارض الرئيسي هُو شَلل جزئي أو كامل لعضلات وعظام الجسم اثناءَ حِالة hypnopompic أو hypnagogic
بعبارة اخري هُو الاحساس بَعدَم القدرة علي الحركة أو الحديث حِال الاستيقاظ مِن النوم أو الخلود اليه.

ويمكن ان يصاحب الشلل النومي بالهلوسة hypnagogic hallucinations, وتَكون سمعية / بصرية / شَعورية.

يمكن ان يستمر الشلل مِن بضع ثوان الي بضع دقائق قَبل ان يستطيع الشخص اما العودة الي نوم ال REM واما ان يستيقظ تماما
واذا عاد الشخص الي النوم فمن المرجحِ ان يدخل الي وَضعية الحلم.

لا يعرف الكثير عَن فسيولوجيا شَلل النوم
ومع ذلك
اقترحِ البعض أنه قَد يَكون مرتبطا بكبت الخلايا العصبية الحركية فِي منطقة الpons فِي الدماغ
خاصة
مع تدني مستويات الميلاتونين
الذي يحَول دون تفعيل العضلات
لمنع جسم الشخص الَّذِي يحلم مِن تحريك عضلاته القصد مَنع الشخص الحالم مِن تحريك قدميه إذا كَان يحلم بانه يعدو مِثلا).

وتستغرق اعراض شَلل النوم مِن ثوان الي دقائق عدة
وخلالها يحاول بَعض المرضي طلب المساعدة أو حِتّى البكاء
ويقول البروفيسور ادريان ويليامز استاذ طب النوم والاستشاري فِي مستشفي غييز وسانت توماس: “فيما يبدا المصاب فِي الاستيقاظ جزئيا
قد يشعر بان الهلوسات حِقيقية للغاية
وفي الغالب تشمل هَذه الهلوسات
سماع أو رؤية اشباحِ أو اجسام خطرة اخرى
والبعض مِنهم يشعر بان شَيئا ما يلمسهم أو يجثم فَوقهم
او يسحبهم مِن الفراش”.

ويعتقد كثِير ممن يعانون هَذه الحالة
انهم مسكونون
وان الاحلام ما هِي الا انذار مسبق ينبئ بحدوث شَيء سيئ
مثل موت أو خلافه.

وبالرغم مِن كونها ظاهرة طبيعية تماما
الا أنها يُمكن ان تسَبب كثِيرا مِن القلق لمن يعانونها
وفي الحقيقة لا يخبر مِن يعانون هَذه الحالة الناس بها لانهم يخشون ان يصبحوا هدفا للسخرية
بيد ان هَذه الحالة يُمكن ان يَكون لَها اثر كبير فِي النوم وقد تؤدي للاصابة بالارق والتعب”.

ويضيف: “شلل النوم هُو فِي العموم
ظاهرة ليلية
وليست علي سبيل المثال
شيئا يعانيه الناس خِلال قيلولة مسائية
اذ ان المفترض بك اولا ان تَكون نائما لفترة 70-120 دقيقة علي الاقل لكي تدخل فِي مرحلة نوم حِركة العين السريعة
واي شَيء يربك نمط النوم يُمكن ان يؤدي للاصابة بنوبة
ويشمل ذلك: الاجهاد النفسي والقلق
وتغيير العمل
وارهاق السفر
وبعض العلاجات
والامراض وحتي الافراط فِي الكحَول أو فِي استهلاك الكافيين”.

العامل الوراثي

يقول الدكتور ستانلي: “ان مجرد شَخير الزوج أو الزوجة يُمكنه ان يحفز الاصابة بنوبة إذا كَان نوم حِركة العين السريعة متقطعا وكنت تستيقظ اثناءَ احلام النوم
لكنها قَد تحدث فجآة وتصيب المرء فِي أي مرحلة عمرية”.

وبالنسبة الي اولئك الَّذِين يعانون نوبات متلاحقة مِن شَلل النوم
يعتقد العلماءَ أنهم قَد يكونون متاثرين ببواعث وراثية لان هَذا المرض يميل لان يَكون متوارثا فِي عائلات.

ولا تدرك اليزابيث شَيئا عَن توارث لمرض شَلل النوم فِي عائلتها
وهي تعتقد أنها اصيبت بهَذه الحالة بَعد ماسآة وقعت فِي عائلتها فِي نوفمبر مِن العام 2000 وادت الي ارباك شَديد فِي نومها.

وتقول احدي المصابات بشلل النوم واسمها اليزابيث ايرل: “تعرضت لاول نوبة عندما كنت فِي سن 11 عاما
في اعقاب مصرع ابن عمي جوناثان
ففي اليَوم السابق لحفل عيد ميلاده ال18 لقي جوناثان واربعة مِن اصدقائه مصرعهم فِي حِادث سيارة
وقد كَانت علاقتي بِه وثيقة للغاية
ومصرعه كَان لَه اثر بالغ فِي العائلة كلها”.

وبعد هَذه الحادثة مباشرة
بدات اليزابيث تعاني كوابيس متعلقة بجوناثان
وتقول: “في البِداية كَانت مجرد احلام مزعجة
لكنها ساءت عندما بدات اصل لسن المراهقة
وكنت اشعر وكان قوي مظلمة تنتظرني عندما اخلد للنوم”.

وبحلول الوقت الَّذِي التحقت فيه اليزابيث بالجامعة
كَانت تتعرض لنوبة شَلل نوم كُل ليلة تقريبا
وتقول: “كنت اسعي جاهدة للصراخ لكي يهرع شَخص مِن الغرفة المجاورة لمساعدتي
لكنني لَم اكن استطيع ان اتحرك
وفي النِهاية ينقطع الكابوس
ويتوقف الشلل فورا واستيقظ تماما وانا فِي حِالة لهاث مِن اجل التنفس ويَكون الخوف مسيطرا علي”.

وتضيف: “كَانت فترة سيئة ومضطربة
وكنت حِينما اخبر الناس بما يحدث لي
يقولون ان ما اعانيه مجرد حِلم
لكنني فِي بَعض الليالي كنت اقضي ثماني ساعات مِن الجحيم
وفي اليَوم التالي اكون فِي الغالب مفككة لانني لَم استطع النوم
وفي فترة ما عندما كنت فِي سن 20 عاما وكنت عائدة للمنزل مِن الجامعة تعرضت لتجربة مرعبة لدرجة كنت اتوسل عندها لوالدتي كي تنام بجواري فِي الغرفة”.

وفي تلك المرحلة
بدات اليزابيث تقلق بشدة مِن احتمال كونها مصابة بالجنون.

وبعد كُل ما تعرضت له
قررت اليزابيث استشارة طبيبها الَّذِي شَخص اصابتها بعلة شَلل النوم واكد لَها ان نوباتها – بالرغم مِن كونها مرعبة – ليست خطرة.

وتقول اليزابيث: “شعرت براحة عندما اكتشفت ان هَذه العلة تحمل اسما وتعد اضطراب نوم معروف”.

ومع تواصل الكوابيس
سعت اليزابيث لتجريب الاستشارات وجلسات المعالجة النفسية لأنها كَانت تعتقد ان الكلام حَِول مصرع ابن عمها قَد يسهم فِي طرد الكوابيس.

ولم تحقق هَذه الجلسات النجاحِ المنشود ولذلِك اقترحِ عَليها المعالج النفساني بَعض الارشادات الخاصة بالنوم
مثل تجنب القلق وعدَم شَرب الكافيين عِند اقتراب موعد النوم.

واضافة لذلِك انخرطت اليزابيث فِي البحث عَن معلومات حَِول الحالة فِي شَبكة الانترنت ودربت نفْسها علي ممارسة تكنيكات تعينها علي التنفس عندما تتعرض للشلل.

وتقول اليزابيث: “تعلمت ان لا اخاف
وبدلا مِن الرعب بت اركز علي التنفس بانتظام وان اقول لنفسي ان الامر ليس حِقيقيا
ومن دون ادني شَك اصبحِ الحفاظ علي انتظام تنفسي يسهم فِي أنهاءَ الكابوس بسرعة
وحاليا لا تنتابني هَذه الكوابيس الا مَرة كُل اسبوعين”.

العلاج

يحتاج المرضي المصابون بشلل النوم غَير المصاحب للنوم القهري ان يدركوا بانهم غَير مصابين باي مرض عقلي أو مرض عضوي خطر
كَما ان معظمهم لا يحتاجون الي أي علاج طبي.

وافضل ما يُمكن ان يفعله مرضي شَلل النوم خِلال حِدوث النوبة ان يحاولوا تحريك عضلات الوجه وتحريك العينين مِن جهة الي اخرى
ففعل ذلِك كفيل باسراع أنهاءَ هَذه الاعراض.

وفي حِالات الزيادة المتكررة فِي حِدوث هَذه الاعراض
كحدوثها أكثر مِن مَرة فِي الاسبوع علي سبيل المثال
قد يصف الطبيب المختص ادوية لاستخدامها.

ومن المعروف ان الضغط النفسي والتوتر
اضافة الي عدَم كفاية النوم يزيد مِن حِدوث هَذه الاعراض
لذلِك ولتقليل احتمال حِدوث ذلِك ينصحِ باتباع التالي:

  • حاول الحصول علي القدر الكافي مِن النوم.
  • حاول التقليل مِن الضغوط الَّتِي تتعرض لها.
  • مارس التمارين الرياضية
    ولكن قَبل النوم بوقت كاف.
  • حافظ علي جدول نوم واستيقاظ منتظم.
  • تقول بَعض الفرضيات ان النوم علي الجنب يساعد علي التخلص مِن هَذه النوبات.

العلاج النفسي لا يفيد كثِيرا

يقول البروفيسور ويليامز: “ان ما تعانيه اليزابيث يعتبر مِن اضطرابات النوم
ولذلِك لا تجدي الاستشارات والجلسات النفسية كثِيرا مَع شَلل النوم
وذلِك بالرغم مِن اسهامها فِي السيطرة علي القلق
ومن المهم الحرص علي تناول الغذاءَ الصحي وممارسة الرياضة المنتظمة وتجنب الكحَول والمنبهات – مِثل الكافيين – قَبل الذهاب للنوم.

ويضيف ان الازواج يُمكنهم اعانة بَعضهم ويقول: “يمكن للزوجة ان تنبه زوجها بمعاناتها مِن ليلة مرعبة بالتنفس السريع أو تحريك العيون
والبعض يجد ان مجرد لمس الزوج لَهُم يخرجهم فورا مِن النوبة”.

ويقول البروفيسور ويليامز ان هَذه الحالة تستحق استشارة الطبيب
واذا كَان لشلل النوم تاثير كبير فِي حِيآة المصاب به
يمكن وصف مضادات الاكتئاب الَّتِي يُمكنها كبت مرحلة نوم حِركة العين السريعة وبالتالي تقليص عدَد النوبات
ويمكن اخذ مضادات الاكتئاب علي المدي الطويل
مع الاخذ فِي الاعتبار اثارها الجانبية
ومدي ملاءمة سجل أو تاريخ المريض”.

وقد اكتشفت اليزابيث
الَّتِي كتبت رواية بعنوان: “عذاب الظلمة” ان ادراكها بَعدَم خطورة حِالتها اسهم بشدة فِي تقليل النوبات الَّتِي تعاني مِنها.

وتقول: “لقد ابتدعت بطلة لمقاومة العفاريت
وهجر هَذه المخاوف فِي روايتي سَهل علي الامر كثِيرا
المعرفة قوة
والاشباحِ قَد لا تبعد عني كلية
لكنني لَم اعد أقلق بشان النوم فِي الليل
فقد ادركت اخيرا ان مواجهة العفاريت كَانت الترياق الَّذِي تعافيت به”.

 

  • اسباب الجاثوم المتكرر
  • الجاثوم المتكرر
  • اسباب الرابوص
  • بنات الجاثوم
  • شلل في الحركة أثناء النوم عندما أكون على جنابة فقط
758 views

اسباب الجاثوم المتكرر اثناء النوم