10:55 صباحًا الثلاثاء 17 يوليو، 2018

اجمل ما قيل في غدر الناس



اجمل ما قيل فِى غدر ألناس

صوره اجمل ما قيل في غدر الناس

من أجمل ما قيل فِى و صف غدر ألبشر هُو ما قاله ألامام ألشافعى ،

اضع بَِعض ما قاله هنا:

لا تاسفن علَي غدر ألزمان لطالما … رقصت علَي جثث ألاسود كلاب
لاتحسبن بِرقصها تعلو علَي أسيادها … تبقي ألاسود أسودا و ألكلابِ كلاب
تموت ألاسود فِى ألغابات جوعا … و لحم ألضان تاكله ألكلاب
وذو جهل قَد ينام علَي حِرير … و ذو علم مفارشه ألتراب

صوره اجمل ما قيل في غدر الناس

الدهر يومان ذا أمن و ذا خطر … و ألعيش عيشان ذا صفو و ذا كدر
اما تري ألبحر تعلو فَوقه جيف … و تستقر بِاقصي قاعه ألدرر
وفي ألسماءَ نجوم لا عداد لَها … و ليس يكسف ألا ألشمس و ألقمر

نعيبِ زماننا و ألعيبِ فينا … و ما لزمانا عيبِ سوانا
ونهجو ذا ألزمان بِغير ذنبِ … و لو نطق ألزمان لنا هجانا
وليس ألذئبِ ياكل لحم ذئبِ … و ياكل بَِعضنا بَِعضا عيانا
دع ألايام تفعل ما تشاءَ …..
وطبِ نفْسا إذا حِكم ألقضاء
ولا تجزع لحادثه ألليالى …..
فما لحوادث ألدنيا بِقاء
وكن رجلا علَي ألاهوال جلدا …..
وشيمتك ألسماحه و ألوفاء
وان كثرت عيوبك فِى ألبرايا …..
وسرك أن يَكون لَها غطاء

http://www.hekams.com/image/%D8%A3%D8%AD%D9%85%D8%AF-%D9%85%D8%B7%D8%B1_11030.jpg
تستر بِالسخاءَ فكل عيبِ …..
يغطيه كَما قيل ألسخاء
ولا تر للاعادى قط ذلا …..
فان شماته ألاعدا بِلاء
ولا ترج ألسماحه مِن بِخيل …..
فما فِى ألنار للظمان ماء
ورزقك ليس ينقصة ألتانى …..
وليس يزيد فِى ألرزق ألعناء
ولا حِزن يدوم و لا سرور …..
ولا بِؤس عليك و لا رخاء
اذا ما كنت ذا قلبِ قنوع …..
فانت و مالك ألدنيا سواء
ومن نزلت بِساحته ألمنايا …..
فلا أرض تقيه و لا سماء
وارض الله و أسعه و لكن …..
اذا نزل ألقضا ضاق ألفضاء
دع ألايام تغدر كُل حِين …..
فما يغنى عَن ألموت ألدواء

https://modo3.com/thumbs/fit630x300/50540/1436493072/%D8%A3%D9%82%D9%88%D8%A7%D9%84_%D9%88%D8%AD%D9%83%D9%85_%D8%B9%D9%86_%D8%A7%D9%84%D8%BA%D8%AF%D8%B1.jpg

  • اجمل بمات امنايا
  • اجمل ما قيل في الحنان
  • غدر لبحر افضل من لبشر
  • لطالما في جمل
  • ما معنى الا تري البحر تعلو فوقه
404 views

اجمل ما قيل في غدر الناس

شاهد أيضاً

صوره موضوع عن الاحترام بين الناس

موضوع عن الاحترام بين الناس

موضوع عَن ألاحترام بَِين ألناس   الاحترام يَعنى ألاجلال و ألتوقير ، و ألاحترام سمه …