3:37 صباحًا الإثنين 27 مايو، 2019




اجمل امراة محتشمة 2019

اجمل امراة محتشمة 2019

صور اجمل امراة محتشمة 2019

لي كل من لا يعرف قيمة المراه……………………

لقد اهدت المراة الى الحياة جواهر ثمينة من غالى الصفات،

 

لا يعرف قيمتها بعض الرجال الا من رحم الله،

 

لان بعضهم لم يحسنوا قراءة عبقرية انوثتها،

 

و التفكر في شموخها،

 

و رسم كبريائها،

 

لانها لوحة اجمل من الفتنة،

 

و اعذب من الفكرة،

 

فهي ينبوع لحنان نادر،

 

اكبر من الوصف،

 

و اغلى من المدح،

 

فهي عاصمة الخيال الجميل،

 

فى ميدان روعة الحياة.

والمراة دائما تجدها تبحث عن الاجمل،

 

لانها تعرف قدرها .

 


[المراة و الحزن ]

للمراة مع الحزن صفحات ،

 

 

و للحزن في حياة المراة قواميس و مجلدات ،

 

 

و انظر الى المراة كيف تمسك باناملها ذاك القلم ،

 

 

و كانة سلاح لها ضد كل حزن يجابهها ،

 

 

لتقتل و حدتها ،

 

 

و تعيش حزنها على اوراق الذكريات ،

 

 

بصفحات مضيئة عبر الزمن ،

 

 

فهي تجيد صناعة الكلام بعناية ،

 

 

و تختار الكلمات عن قصد ،

 

 

لتغرز حروفها في قلب كل حزن يجابهها ،

 

 

لتتعمد قتلة و لو .

 

.

 

للحظات ،

 

 

مع سابق الاصرار و الترصد ،

 

 

ليستقبلها الابداع ،

 

 

و ليرحب بها الامتاع ،

 

 

فيتية الشعر هائما في فكرها ،

 

 

لانها اثبتت عبقريتها في بحورة ،

 

 

و استوطنت قوافية ،

 

 

لتكسب جمهورة ،

 

 

لتعيش اكثر من الشعر نفسة ،

 

 

لانها اصابت كبد المعاني بقلمها ،

 

 

فقد اوجزت الاقوال ،

 

 

لتصادقها كل الافعال .

 

[المراة و الحب ]

لا يعيش الحب بدون امراة ،

 

 

لان الحب يعرف المراة ،

 

 

فهي رقيقة المشاعر ،

 

 

جميلة الاحساس ،

 

 

و الحب هو ارق كلمة في دفتر الوجود ،

 

 

و اغلى حرفين في قاموس الحياة ،

 

 

لانة صلة روح بروح ،

 

 

و رفقة قلب الى قلب ،

 

 

فالحب لا يستغنى ابدا عنها ،

 

 

لانها هي من اوجدتة ،

 

 

و هي من سحرتة ،

 

 

و هي من فتنتة ،

 

 

فهو يعرف انه بدونها سيطرد من القلوب ،

 

 

لان قصور القلوب هي المراة ،

 

 

و لكم انبهر هذا الحب من حكمتها ،

 

 

و لكم خاف من غضبها ،

 

 

و لكم تعجب من صبرها ،

 

 

لانة قد ايقن بعد نظرها ،

 

 

الذى ترجم له اخلاصها ،

 

 

ليشهد ها هذا الحب بوفائها ،

 

 

لان الحب هو قتيل العيون ،

 

 

و لكن اي عيون .

 

.

 

انها عيون المراة التاريخية الجمال ،

 

 

و الباسقة بالحنان ،

 

 

لغتها الدموع ،

 

 

و سحرها الصمت ،

 

 

و نظرتها هي الابداع .

 

[ المراة و الوفاء ]

للمراة مع الوفاء حديث طويل الايام ،

 

 

و للوفاء مع المراة منزل يتجدد في كل يوم ،

 

 

لان المراة ادهشت الوفاء بمعانيها الفائقة ،

 

 

فقد راها الوفاء كصورة خلابة ،

 

 

تفرد بها الزمان على ابجديتة ،

 

 

فالمراة تفوقت بوفائها لثراء تجربتها ،

 

 

و لقوة موهبتها ،

 

 

و لصدق محبتها ،

 

 

و صحة قلبها ،

 

 

و جلال رثائها ،

 

 

و انظر الى القلم كيف تمسكة اناملها لتعزغ انشودة و فائها على نهر اوراق الخريف الماضى ،

 

 

و الذى تتساقط اوراقة على ميادين الثقافة في كل بحر ،

 

 

و في كل مكان.

[ المراة و الصمت ]

صور اجمل امراة محتشمة 2019

للصمت مع المراة حكايات ،

 

 

هى بطلة للروايات ،

 

 

تجعلك حائرا في طبعها ،

 

 

فى الوقت الذى تجبرك على احترام صمتها ،

 

 

تمر من حولها ازمات طاحنة .

 

.

 

و تجدها صامتة ،

 

 

و تاتى عليها الكرب الساحقة .

 

.

 

و تجدها صامتة ،

 

 

و تزورها كل يوم البلايا الماحقة و تجدها صامتة .

 


حيرت الزمن ،

 

 

و اسرت الدهر ،

 

 

و كانك تسمع صمتها،لان قلبها دائما يغادر في جوانح الايام ،

 

 

فهي تقراالحياة بمعناها ،

 

 

من بدايتها الى اقصاها ،

 

 

فروحها تنصهر بمعاناتها ،

 

 

و تذوب احشائها لماساتها ،

 

 

ان قضيتها الدموع ،

 

 

و لغتها الخالدةالصمت ،

 

 

لانها تعرف ان الحياة دائما تضيق باعدائها ،

 

 

لتشاهد حياتها و كانها لوحة حزينة ،

 

 

لا ينفعها كلام ،

 

 

و لا يبكيها فؤاد ،

 

 

و لكن هذه المراة تعرف انها قد حفرت عنفوانها في ذاكرة الاجيال ،

 

 

و نقشت كبريائها في ضمائر البشر .

 

[ المراة و الجمال ]

الجمال مخلوق من المراة ،

 

 

لانة هائم في شخصيتها ،

 

 

متوقد لصنفها ،

 

 

منبهر لصفاتها ،

 

 

لقد و جد هذا الجمال ضالتة في المراة،وكانها في يدة كقطعة من الشهد،مثل زلال بارد من معين صافي ،

 

 

فيقلبها تقلب الدرة في اليد،والفكرة في القلب،لانها خاطرة رائعة قد سكنت و تربعت على عرش الجمال،فقد تاملهاهذاالجمال،فوجدها ساحرة زمانة ،

 

 

و فاتنةلوحاته،واسرة لريشته،فقد سافرالجمال مع المراة،فاكتشف في رفقتهاانهامبدعة في عالمه،ممتعة في بحوره،تبحث عنه و لا تنساه،واذا غاب عنهاسالت عنه ،

 

 

فاندهش هذا الجمال لوفائها،ليقولها كلمةتدل على هزيمته،وشهادةتستحق صراحته،وتسحق هندامه،حينما قال:المراةاجمل من الجمال نفسه،لانة علم و عرف ان المراة محلقة في سماءالامتاع،تنشدالابداع في كل مجال،ليقوم الجمال و يعطى المراة قيادته،فتاخذ لجام خيله،لتسابق الزمن ،

 

باحثةعن الاجمل .

 


نعم هكذا سحرالمراةفى طبيعتها و انوثتها،والهبت اشوق في تتبع غرامها،لانهاامراة فوق الحروف ،

 

 

و اغلى من الكلمات ،

 

 

فهي ناصعةالبيان ،

 

 

عالمة بفنون الانسان،

 

تعرف طباع الحرمان ،

 

 

و تتذوق عسل العنفوان .

 


[ المراة و الحياة ] المراة هي قصيدة الحياة ،

 

 

و مدرستها الخالدة ،

 

 

لا تعرف الحياة الا بحياتها ،

 

 

لان المراة هي طعمها الشاهد ،

 

 

و عسلها الباقى ،

 

 

فالحياة تعرف المراة جيدا ،

 

 

لانها زميلتها في مدرستها ،

 

 

و تلميذتها في كتابها ،

 

 

و قلمها في كتاباتها .

 


برعت المراة في منهج الحياة ،

 

 

لتكون مكانتها قوية لامعة ،

 

 

و حسنها فياض قوي الاسر ،

 

 

لان براعتها تمكن في استهلالها ،

 

 

و اشراقة عنوانها ،

 

 

و كانها على هامة الحياة تاجا مرصعا بالذهب و الارجوان ،

 

 

لتحطم اعداء الجمال من محيط الحياة الى خليجها ،

 

 

لانها تنسف اقاويلهم ،

 

 

و تقتل افعالهم ،

 

 

فسلاحهم الكلام الكاذب ،

 

 

و الفعل الدنيء ،

 

 

و سلاحها هو الضعف ،

 

 

نعم ضعفها الذى ادهش علماء النفس ،

 

 

و اساتذة علم الانسان ،

 

 

لانها تحاربهم بضعفها ،

 

 

لترحب الحياة بانتصاراتها على ميادين الارض الواسعة ،

 

 

لانها مدرسة الاجيال ،

 

 

و علم من اعلام الحياة ،

 

 

يرفرف على هامة الدهر .

 


الام مدرسة اذا اعددتها ….

 

اعددت شعبا طيب الاعراقي .

 


[ المراة و التفوق ]
تفوقت المراة في كل اطوار الحياة ،

 

 

فلا نسمع بيت شعر الا و المراة عنصر اساسى في بيته ،

 

 

و لا نعرف مجالا من مجالات الحياة الا و المراة تقف على عنوان المجالات الرائعة ،

 

 

و الاعمال النافعة ،

 

 

لانها موهوبة بالفطرة ،

 

 

فرضت انوثتها على الزمن ،

 

 

لتسمع لها اذن الدهر ،

 

 

حتى الاعمي الذى لا يبصر ،

 

 

قد سحرة قوة ذيوعها ،

 

 

و مساحة لموعها ،

 

 

فهو قد انصت لابداعها ،

 

 

و استمع لامتاعها ،

 

 

فالايام تبحث عن تفوقها ،

 

 

و السنين تفيض شعرا لمحبتها ،

 

 

و علو رفعتها ،

 

 

فقد خطفت الاضواء ،

 

 

ببراقة سريرتها ،

 

 

و مطلع احاديثها ،

 

 

لانها عنوان النجاح لكل عظيم من عظماء هذه الحياة ،

 

 

و قديما قالوا و راء كل رجل عظيم امراة ،

 

 

شهادة من الزمن ،

 

 

و برقية شكر من الدهر ،

 

 

و رسالة تودد و تلطف من كل انسان يبحث عن النجاح ،

 

 

لان النجاح هو المراة نفسها ،

 

 

فلتفوقها ذيوع ،

 

 

و لموهبتها سطوع ،

 

 

و لعبقريتها نبوغ .

 


[ المراة و الدموع ]

الدموع لغة المراة ،

 

 

تطرق سمع الانسان ،

 

 

لتصل الى القلب ،

 

 

لانها تختار دموعها بعناية فائقة ،

 

 

و ترحل مع همتها محلقة مسافرة ،

 

 

فتبدا دموعها ضعيفة ،

 

 

الي ان تحتفل برشاقة عيونها ،

 

 

و حلاوة رموشها ،

 

 

لان دموعها ساحرة .

 

.

 

شاردة .

 

.

 

سائرة على ديوان الزمان .

 


تعاتبنا بتفجع ،

 

 

و تحاكينا بتوجع ،

 

 

و كانها تتقطر عسلا ،

 

 

او شهدا مصفي ،

 

 

تعاند بكلمة ،

 

 

و تصافح بدمعة ،

 

 

و ترضي ببسمة ،

 

 

و تغازلك بحكمة ،

 

 

الا و هي حكمة الدموع .

 

.

 

فاى قلب ساكن بين جوانحها ،

 


فالمراة تمزج الحب مع الحكمة ،

 

 

لان الفاظها سهلة على اللسان ،

 

 

راقية في منزل الفكر ،

 

 

ترعي الوداد ،

 

 

و تبكي بكاء الابطال ،

 

 

فدموعها حارة ،

 

 

و عواطفها مؤلمة ،

 

 

و نكسة بالها عظيمة ،

 

 

فمعاناتها تحترق ،

 

 

و الامها تلتهب ،

 

 

و نياط قلبها تتقطع ،

 

 

تريد قلبا تبث الية لهيب صدرها ،

 

 

و نار و جدانها ،

 

 

فنفسها تذوب مع اول قطرة لدموعها ،

 

 

فتطير الى مرتبة الكمال لان الحسن يعشق دموعها .

 


[ المراة و الاخلاق ]

عبقرية المراة تكمن في اخلاقها ،

 

 

لان للاخلاق في حياة المراة صفحات ،

 

 

و للمراة مع الاخلاق اخوة نادرة ،

 

 

و زمالة سائرة .

 


فالمراة خبيرة بالاخلاق ،

 

 

بصيرة بمذاهبها ،

 

 

مبحرة في حقائقها ،

 

 

لانها لا تعرف خيانة الضمير ،

 

 

بل كل همها هي ظاهر الاخلاق كيف تعم في ساحات الارض كلها ….
فهي تكتم اخلاقها في داخلها ،

 

 

لكي تقذفها الى قلوب البشر فتاسرهم ،

 

 

و ترميها الى عقولهم فتسلبهم ،

 

 

فهمها نشر الاخلاق الفاضلة في قلوب البشر ،

 

 

لكي يعم الخلق الحسن في اطراف زمانها ،

 

 

و اركان دهرها ،

 

 

لانها اعرف البشر بمعانيها ،

 

 

فعواطفها تجاة اخلاق البشر مكبوتة ،

 

 

فكانها تريد من قلبها ان يغادر بعيدا عنها ،

 

 

لكي ينشر الخلق الحسن في مساحة اكبر من ميدانها .

 

.
فى الختام

لم تكتب هذه الحروف لتلك المراة التي تتزين لتعطر هندامها ،

 

 

لتلبس فتنتها ،

 

 

فتتجول في باحات الاسواق ،

 

 

بحثا عن شاب جذاب ،

 

 

و عاشق كذاب .

 

لم تكتب هذه الحروف للمراة التي ترفع صوتها على و الديها ،

 

 

و لا تحترم عائلتها ،

 

 

لانها لم تحترم نفسها ،

 

 

فكيف تحترم غيرها .

 


لم تكتب هذه الحروف للمراة التي تبحث عن اثبات نفسها على حساب غيرها ،

 

 

لتقتل كبريائهم انتقاما لنقص في نفسها لتكملة باية طريقة .

 

لم تكتب هذه الحروف للمراة التي احرقت عبائتها ،

 

 

لتلبس زيف الحضارات المتقدمة ،

 

 

و تتجمل بزخارف معتقدات موهومة .

 

ان هذه الحروف كتبتها لتلك المراة المعتزة بدينها ،

 

 

المحتشمة في لبسها ،

 

 

و الفاتنة بفكرها ،

 

 

و الشامخة بقلمها ،

 

 

تلك المراة التي لا ترضي بالعبودية مهما كانت ،

 

 

لانها ليست صريعة الشبهات ،

 

 

و لا اسيرة الشهوات ،

 

 

مميزة بنفسها،

 

متميزة عن غيرها،

 

فهي لا تعرف المصاعب ،

 

 

لانها تعرف ادراك المقاصد ،

 

 

نادرة المثال ،

 

 

ليست نسخة مكررة ،

 

 

من باقات الاسواق ،

 

 

و ليست عملة مزيفة من هاويات القلوب ،

 

 

لها طموح يحطم الوجود ،

 

 

و لها روح تاسر كل موجود ،

 

 

تلك هي رائعة الوجود في هذه الحياة ….

    امرأة محتشمة

    صور امراه محتشمه

    اجمل امرأة محتشمه

    اجمل بنت انيقه

    المرأة هي قصيدة الحياة ، ومدرستها الخالدة ، لا تعرف الحياة إلاّ

    صور أمرأة محتشمة

    صور إمره محتشمه رائعه

    صورة امراء ورجل محتشمه

842 views

اجمل امراة محتشمة 2019