7:09 مساءً الخميس 23 مايو، 2019




اتيكيت التعامل مع الناس

فقرات الموضوع

اتيكيت التعامل مع الناس

صور اتيكيت التعامل مع الناس

الاتيكيت هو فن كبقية الفنون و هو سلوك بالغ التهذيب و احترام النفس و احترام الذات و احترام الاخرين و حسن التعامل معهم او اداب في الخصال الحميدة او السلوك المقبول اجتماعيا.

 

فهو بذلك مفهوم راقي و محتوي انسانى و حضاري،

 

فالحضارة ليست قصرا ،

 

 

و لا سيارة فارهة،

 

و لا مجرد زينة في الوجة و الملبس،

 

و لكنها بالدرجة الاولي التعامل الانسانى الراقي فيما يعرف ب اداب التعامل الانسانى الراقي).

 

يقول الرسول الكريم” اتق الله حيثما كنت و اتبع السيئة الحسنة تمحها،

 

و خالق الناس بخلق حسن”.

 

هذا رسولنا الكريم الذى و صفة الله تعالى في كتابة العزيز” و انك لعلى خلق عظيم” وضع القواعد للتعامل مع المسلمين لتنظيم هذا المجتمع على اسس سليمة،

 

فالمجتمع بخير ما دام يتبع القواعد السليمة في التعامل.

 

و نحن نعلم تماما ان ما يصح من قول او فعل في موقف،

 

قد لا يصح في موقف اخر.

صور اتيكيت التعامل مع الناس

الاتيكيت يتدرج من الفرد الواحد الى البيت و الحى و تتسع دائرتة لتصل الى مستوي العالم،

 

فقد صار بمثابة قوانين و ارشادات و صفية حيال كل موقف يتفاهم عليها العالم و يطبقونها،

 

و يصبح من العيب عدم الالتزام بها و تطبيقها،

 

و نشير ايضا الى ان ديننا الحنيف و الشرائع السماوية كلها قد اشارت الى حسن التعامل،

 

و فقا لمنطلق ان الانسان كائن اجتماعى بطبعه،

 

و يحتاج الى ما ينظم تعاملة اليومي.

الاتيكيت مصطلح اجنبي اوروبى يعني فن التعامل او الاداب العامة في التعامل مع الاخرين و الاشياء،

 

و مرجعيتة هي الثقافة الانسانية الشاملة،

 

و يعني بشؤون الحياة كافة،

 

و يختلف من بلد الى بلد.

 

و الاتيكيت بالعربية لها معاني كثيرة مثل الذوق العام او الذوق الاجتماعي،

 

اداب السلوك،

 

فن التصرف في المواقف الحرجة.

 

و يعتبر الاتيكيت من السلوكيات الانسانية التي يجب على المرء ان يضعها في اعتبارة اينما ذهب و حيثما جلس او تحدث مع جلسائة في موضوع من الموضوعات،

 

و اصبح للاتيكيت اسس و قواعد معروفة يعمل بها في المجتمعات المتحضرة.

ان قوانين الاسلام كثيرة،

 

و من جملتها الاداب و المستحبات و المندوبات التي حث الشرع المبارك عليها،

 

لخير الناس و صلاحهم،

 

و يعتبر القران الكريم بما يحتوية من قصص الانبياء و الرسل و احوال الامم الغابرة،

 

و رسالة المصطفى عليه الصلاة و السلام اضافة الى السنة النبوية المطهرة،

 

لما تحوى من الاف الاحاديث النبوية من اعظم الدلائل التي تشير الى قواعد و اداب السلوك البشرى القويم الذى يعتبر قواعد اساسية للاتيكيت.

 

هذه الاداب هي التي تسمي اليوم “الاتيكيت” او البروتوكول الذى توافق عليه المجتمع الدولى في علاقاتة و مجتمعاتة المدنية،

 

الجماعية و الفردية كدول و افراد،

 

و هو الذى يدرس في المعاهد المختصة بذلك،

 

و منها التابعة لوزارة الخارجية او دائرة البروتوكول في رئاسات الدول.

الاتيكيت الحقيقي

الاتيكيت ليس الشوكة و السكينة و الملعقة،

 

و لا هو تهذيب للتصرفات و الافعال و الكلمات فقط،

 

و انما هو قاعدة اصلها ايات قرانية تنص على حسن التعامل و الصدق مع النفس و اصلة تعاليم الدين الاسلامي،

 

و الاتيكيت له اشكال متعددة و مواقع مختلفة في حياتنا اليومية،

 

تختلف في مجال العمل عن علاقتنا في الخارج او تصرفاتنا مع ازواجنا و اولادنا.

لماذا الاتيكيت:

لان اي تصرف او سلوك قد يعطى صورة عن ذاتك جيدة او سيئة و الاتكيت يحميك من اي اساءة في اي مكان و الاتكيت الدولى مقبول في اي مجتمع.

 

متى يمكن الخروج او كسر الاتيكيت،

 

يحق لك كسر اي قاعدة من قواعد الاتكيت اذا عارضت مع الدين او العادات و التقاليد او الصحة حسب الاتفاقات الدولية.

 

كيف تجعل تصرفاتك على الاتيكيت،

 

فقط ابدا في القراءة او تعلم الاتيكيت باى طريقة تحبها و خصوصا قواعد الاتيكيت و الاداب العامة و من مميزات الاتيكيت انه ينظم السلوك في كل احوالك و في كل المواقف التي تواجهك.

اتيكيت التعامل مع الاخرين:

فى العلاقات الانسانية التي تربط الناس بعضهم البعض سنجد غياب الكثير من القيم،

 

و لكل انسان جانبان احداهما يستحق المدح و الاخر يستحق النقد.

 

فكيف حينئذ تحقق السعادة لنفسك في تعملك مع الاخرين و اصدار احكامك عليهم

 

فلا بد من ان تتحلي انت بهذه الصفات التي سنذكرها لكي تستطيع التعامل مع اي شخص،

 

فانت فقط الذى بوسعك تحقيق ميزان السعادة و الرخاء:

اولا الموضوعية

ومعنى ذلك ان تنقد نفسك قبل نقدك للاخرين بالاضافة الى تقبل نقد الاخرين لك،

 

و يقصد هنا “النقد الايجابي” النقد البناء و ليس القائم على المصالح الشخصية.

ثانيا المرونة

المرونة و الحياد و عدم الانحياز هي كلمات مرادفة لبعضها البعض تظهر هذه المرادفات بوضوح في تعاملاتنا و علاقاتنا في محيط الاسرة و العمل و يكون الانحياز مطلوبا و حاجة ملحة في الحق و انجاز الاعمال و ادائها،

 

او لموضوع عندما تكون الايجابيات اكثر من السلبيات.

ثالثا التواضع

اعرف حدود قدراتك و امكاناتك،

 

لا تغتر و لا تتعالى على من هم حولك و اجعل الكلمة الطيبة دائما ضمن قاموسك اللغوى الذى تستخدم مصطلحاتة في حوارك مع الاخرين.

رابعا الصبر و المثابرة

اذا كان هناك اشخاص يحاصرونك بالمضايقات عليك بالتحلى بالصبر و المثابرة و المحاولة في كل مرة تفشل فيها عند التعامل معهم حتى يتغيروا و تتكيف معهم حسبما تريد لكي تصل الى نتيجة ترضيك.

خامسا سعة الافق

لا تتعصب لرايك بل كن على استعداد لتغييرة او التخلى عنه اذا دعت الحاجة لذلك.

 

لا تقبل اي شيء انه نتيجة نهائية و حتمية بل قابلة للمناقشة و التغيير.

 

تعلم كيف تعارض و كيف تؤيد كل حسب الموقف.

سادسا العقلانية

عدم الخضوع للمشاعر الذاتية،

 

لابد وان يكون هناك تفسيرات و اعذار مقبولة لكل فعل يقوم به الانسان تجاة غيره.

 

فسعادتك المنشودة لا تكمن في الجفاء و الكراهية و انما في العطاء و الحب للاخرين بلا حدود.

قواعد الاتيكيت بشكل عام

ان تكن و تيرة صوتك لطيفة،

 

معتدلة،

 

لا قسوة فيها و لا حدة،

 

تنازل عن الكلام لمن هو اكبر منك سنا،

 

لا تلجا الى الكلام المصطنع،

 

لا تقل لمن اخطا انت مخطئ بل قل: قد تكون على صواب اما انا فاظن …)،

 

لا تحاول التعرف على اسرار غيرك،

 

و اذا استودعك احد سرا فكن كتوما و لا تفشه،

 

اترك جانبا الحديث عن السياسة و المواضيع الخلافية لتتجنب الاصطدام مع من تتحدث معهم،

 

تجنب الحديث عن نفسك و عن ما ثرك و عن صحتك او مرضك،

 

كن متواضعا في حديثك و استاذن لتاخذ الكلام،

 

لا تهمس باذن احد و انت في مجموعة،

 

لا تتبادل مع بعض الحاضرين نظرات فيها غمز بالاخرين،

 

لا تتحدث الى صديقك بلغة اجنبية و انتما بين اشخاص لا يعرفون هذه اللغة،

 

يجب ان تولى محدثيك الانتباة التام،

 

دعهم يتكلموا و اصغ اليهم بصمت و اهتمام،

 

و كلما اصغينا الى الاخرين نكون اقرب الى قلوبهم،

 

لا تهزا باحد و امتنع عن المزاح،

 

لا تكذب في حديثك و لا تحلف،

 

لا تتملق و لا تستغب و لا تشهر،

 

احذر ان تكون من مداحين الكذبة،

 

بل اصدق القول،

 

و قدم النصح بمحبة،

 

و انتقد اصدقاءك بحرص،

 

ما رس الثناء و الشكر بكثير من الادب و اللياقة،

 

اذا كان لابد من المناقشة في حديثك،

 

فناقش بهدوء و وعي،

 

و استند في مناقشتك على علمك و ثقافتك و على المنطق السليم،

 

و اياك و الصياح و التجريح،

 

و يمكننا القول بان المحادثة هي فن في حد ذاتها،

 

مهما اختلفت اراء المتحدثين،

 

و هي مفيدة لانها تنشط العقل الذى يضعف بسبب الجلسات الطويلة امام التلفزيون،

 

حيث ان عرض المواضيع الكاملة النضج يدفع الى الخمود الكامل،

 

ليس من اللطف و الذكاء تكرار الاستغراب لامور تبدو عادية و ما لوفة لدي الاخرين،

 

عند الحديث كن على حذر من طرح اسئلة ذات طابع شخصي،

 

ليس من المستحب التطوع بطرح راى او تقديم نصح لمن لم يطلب منك تقديمها،

 

لا تقاطع الاخرين،

 

لا تكن ثرثارا و تعتقد ان الاخرين يستمتعون بكلامك كما تستمتع به انت،

 

لا تغرق موضوعا تافها بالتفاصيل و الاحداث التي لا تهم الاخرين،

 

اذا كان النقاش يدور حول موضوع بعيد عن معارفك او ثقافتك فمن دواعي الادب ان تنصت و من الذكاء ان تحاول الاهتمام به و فهمه،

 

لا تقل هو او هي عن شخص ثالث موجود بين المتحدثين.

انواع الاتيكيت

للاتيكيت انواع عديدة و منها الاتيكيت في الحوار،

 

الاتيكيت في العمل،

 

الاتيكيت في الطعام،

 

الاتيكيت في العلاقات الاجتماعية،

 

الاتيكيت في التعامل مع الجنس الاخر،

 

الاتيكيت في استخدام الهاتف،

 

الاتيكيت في التعامل مع الاطفال،

 

الاتيكيت في معاملة الجيران،

 

الاتيكيت في المراسلات و العلاقات ضمن العمل.

ختاما

اذا عرفنا كيفية تطبيق الاتيكيت كلا حسب استخدامة المطلوب،

 

سنصبح مؤثرين بالاخرين و سنحصل على ما نريد بكل سهولة و يسر و ايضا لا ننسي انا المعاملة الطيبة تمتلك القلوب و تلين العقول.

 

و في الختام فان الهدف الاساس من وجود فن الاتيكيت هو احساس الغير بانه محل احترام و تقدير.

 

و هكذا ترنم القلم على قيثارة الفكر و الشجن،

 

متجولا حينا،

 

و متاملا احيانا؛

 

فالموضوع كالواحة المثمرة،

 

اغصانها و ارفة،

 

و ثمارها ممتعة و لذيذة،

 

فحقا تحتاج الى صفحات و صفحات كى ناتى على ثمارها،

 

فما بالنا بظلالها الوارفة.

 

فهذا جهد متواضع،

 

لعلة انار غصنا من اغصانها،

 

و هفا عبر اشجان و افكار متدافعة،

 

نسال الله ان يوفقنا عبر صفحات الحياة لتغدو خرائط الامل زاهية متالقة في عالم الحقيقة ليسعد الجميع.

    تعلم الاتيكيت للبنات

380 views

اتيكيت التعامل مع الناس